الأخبار

تركيا ترسل وحداتها الخاصة وأردوغان يهدد قرب بدأ عملية منبج

بروسك حسن ـ xeber24.net

أعلنت السلطات التركية إرسالها وحدات كوماندوس إلى الأراضي السورية، بعدما قامت بالهجوم على مناطق سري كانية / رأس العين وكري سبي / تل أبيض، بمشاركة مئات الفصائل من الائتلاف السوري المعارض التابع لتركيا.

وقالت الصحافة التركية بأن وحدات من الكوماندوس التركية دخلت عبر مدينة جرابلس السورية وتوجهت صوب مدينة منبج التي تسيطر عليها قوات منبج العسكري.

وحسب الإدعاءات التركية فأنها تأتي استعداداً واستمراراً لعملية “نبع السلام” التركية المستمرة على شمال وشرق سوريا.

في السياق قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إن بلاده في مرحلة تنفيذ قرارها المتخذ بخصوص منطقة منبج السورية.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي، بمطار أتاتورك، الإثنين، قبيل توجهه إلى العاصمة الأذرية باكو، للمشاركة في القمة السابعة لـ”المجلس التركي”، للدول الناطقة بالتركية.

وتطرق أردوغان إلى عملية نبع السلام الجارية شرق الفرات بسوريا، ضد قوات سوريا الديمقراطية، لافتا إلى أنه سيطلع نظرائه خلال القمة، على معلومات مفصلة بشأن العملية.

وردا على سؤال حول ادعاءات اتفاق نظام الأسد مع YPG، قال أردوغان إن هناك الكثير من الشائعات، و”يبدو أنه لن تحدث مشكلة” في عين العرب (كوباني).

وأضاف : “حتى الآن يبدو أنه لن يكون هنالك أية مشكلة مع السياسة الإيجابية لروسيا في عين العرب (كوباني)، أما بالنسبة لمنبج فنحن في مرحلة التنفيذ كما كنا قررنا”.

وإدعا أردوغان: “عند إخلاء مدينة منبج سيدخلها أصحابها الحقيقيون”.

وخاطب أردوغان دول حلف شمال الأطلسي (الناتو) قائلا: “هل ستقفون إلى جانب حليفكم في الناتو أم إلى جانب وحدات حماية الشعب YPG؟ بالطبع لا يستطيعون الإجابة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق