الأخبار

شركاء المجلس الوطني من المتطرفين السوريين الموالين لتركيا يستكملون استعدادهم للمشاركة في مهاجمة شرق الفرات

نازرين صوفي – Xeber24.net

استكملت الفصائل السورية الاسلامية المتطرفة والجهادية الموالية تركيا والتي تعتبر الجناح العسكري للمجلس الوطني شركاء الائتلاف الوطني , استعدادتها العسكرية للمشاركة في احتلال شمال شرق سوريا مع الجيش التركي.

ونقلت وسائل الاعلام التابعة للمتطرفين الموالين لتركيا وشركاء المجلس الوطني صور قالت بأنها لتدريبات تقوم بها المجاميع المتطرفة في منطقة عفرين السورية المحتلة.

وتجدر الاشارة إلى ان هؤلاء العناصر لا يحملون اي صفات سورية على ملابسهم ويظهر عليها العلم التركي فقط ويزعمون بانهم “ثوار سوريون”.

وتخلى هؤلاء المسلحين المتطرفين عن مدنهم وقراهم واسلحتهم ومنازلهم لصالح النظام السوري والجانب الروسي وصعدوا الباصات الخضراء وتوجهوا إلى مناطق الاحتلال التركي وجبهة النصرة.

وكانت قد اعلنت فصائل متطرفة موالية لانقرة في وقت سابق تعهدها بالمشاركة مع الجيش التركي في شن الهجوم على شرق الفرات بهدف احتلالها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق