الأخبار

الأركان الأمريكية : أنقرة وواشنطن أتفقتا على العمل المشترك في مساحة محددة

بروسك حسن ـ xeber24.net

جدد الاركان الأمريكية موقفها الثابت والرافض للتصعيد والتهديد التركي ضد مناطق شمال شرق سوريا.

جاء ذلك على لسان الناطق بأسم رئاسة الأركان الأمريكية باتريك ريدر , حيث صرح بذلك ردا على استفسار حول احتمال قيام تركيا بعملية عسكرية في مناطق شمال شرقي سوريا.

وأكد باتريك ريدر , إن بلاده وتركيا تواصلان تطبيق الآلية الأمنية في شمال سوريا، وأن البلدين يواصلان تحقيق تقدم في هذا الخصوص.

تصريحات ريدر، جاءت في مؤتمر صحفي مشترك مع متحدث البنتاغون، جوناثون هوفمان، ردا على استفسارات حول احتمال قيام تركيا بعملية عسكرية في مناطق شمال شرقي سوريا، بداعي عدم تلبية مطالبها.

وأوضح ريدر أن القوات التركية والأمريكية أجرت إلى الآن 7 دوريات جوية، ودوريتين بريتين في مناطق شرق الفرات، وأن الجانبين يخططان لمزيد من الدوريات في الأيام المقبلة.

وأكد أن وحدات حماية الشعب مستمرة من إنسحاب قواتها من الشريط الحدودي ، مشيرا إلى أن أنقرة وواشنطن تتعاونان أيضا للحيلولة دون ظهور تنظيم داعش مجددا في المنطقة.

وتابع قائلا: “الجانب الأمريكي يؤمن بأن سبيل النجاح، هو مواصلة الحوار والعمل المنسق بين أنقرة وواشنطن”.

وأعلن المتحدث بأسم رئاسة الأركان الأمريكية باتريك ريدر أن “أنقرة وواشنطن اتفقتا على العمل المشترك في مساحة جغرافية محددة ’’, وذلك أثناء رده على سؤال من أحد الصحفيين حول المدة الزمنية التي ستقوم خلالها وحدات حماية الشعب بالانسحاب من كامل جغرافية شرق الفرات.

وأضاف ’’ وأعلم أن هناك حوار مستمر بين الطرفين، وإن حصل أي تطور يستدعي الكشف عنه مستقبلا، سنزوّدكم به”.

وتستمر السلطات التركية في تهديداتها ضد الكرد وفي شنها عملية عسكرية ضد مناطق شمال شرق سوريا ’’ مناطق الإدارة الذاتية ’’ مع رفض كامل من قبل واشنطن.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق