الأخبار الهامة والعاجلة

عاجل … أردوغان : تم الانتهاء من جميع الاستعدادات لدينا على الشريط الحدودي وقسد مثلها مثل YPG وهو ’’تنظيم’’ ملفق

بروسك حسن ـ xeber24.net

أدلى الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بتصريحات في مطار أتاتورك قبل حركته من اسطنبول إلى نيويورك. قال فيها ’’ فيما يتعلق بالمنظمات ’’ الإرهابية ’’ في سوريا ، “لقد تم الكشف الآن عن حركة ملفقة تحت أسم SDG. وهذا يعتبر عملية احتيال. هذا لا يختلف عن حزب الاتحاد الديمقراطي PYD و وحدات حماية الشعب YPG”.

وقال أردوغان ’’ سأعقد اجتماعات ثنائية مع قادة العالم. في اليوم الأول من المحادثات ، سوف أخاطب الجمعية العامة للأمم المتحدة يوم الثلاثاء 24 سبتمبر. في خطابي ، سوف نعرب عن وجهات نظرنا بشأن القضايا الأساسية للسلام والأمن التي هي على جدول أعمال الأمم المتحدة’’.

وأشار أردوغان في حديثه ’’ سنقوم بترشيح السفير فولكان بوزكير كرئيس للجمعية العامة للأمم المتحدة. أعتقد أن فولكان بوزكير سينفذ واجبه كرئيس للجمعية العامة للأمم المتحدة’’.

وأعلن الرئيس التركي خلال تصريحه للصحفيين بأنه تم الانتهاء من جميع الاستعدادات على الشريط الحدودي مع سوريا قائلا ’’ تم الانتهاء من جميع الاستعدادات لدينا على الشريط الحدودي. الولايات المتحدة هي شريكنا الاستراتيجي. نحن معًا في الناتو وواصلنا شراكتنا الإستراتيجية في كل الاحوال لسنوات عديدة. نحن في مكان واحد. وليس لدينا رغبة في مواجهة الولايات المتحدة’’.

وأضاف أردوغان ’’ رغم أننا لا ندعو الولايات المتحدة الأمريكية لأي مواجهة ولكن هذا لا يعني أن نتجاهل الدعم الذي تقدمه للمنظمات الإرهابية. ودعم الولايات المتحدة لمنظمات مثل YPG / PYD ، واضح’’.

وقال أردوغان ’’ تقاسمت الحديث مع السيد ترامب بأن عشرات من الشاحنات تصل لوحدات حماية الشعب تحت اسم محاربة داعش , بينما نحن لا نتلقاها بأموالنا , بينما تمنح هذه المنظمات مجاناً ’’.

وتابع ’’لقد حاربنا داعش في الباب وتلقينا وعود واستطعنا مكافحة ما يصل الى 3000 شخص من تنظيم داعش فيها ولكن لم يحصل شي’’.

وأدعا أردوغان بأن بلاده استطاعت القضاء على داعش في تلك المنطقة ’’مع ذلك ، لقد حققنا هذا الصراع معهم بشكل واضح ولم يعد هناك داعش ولكن الآن تم إيجاد منظمة جديدة ’’ ملفقة ’’ تحت اسم SDG. هذا هو عملية احتيال. هذا لا يختلف عن PYD و YPG’’ في إشارة الى قوات سوريا الديمقراطية.

وأتهم أردوغان قوات سوريا الديمقراطية ووصفها بخيمة ’’ أرهابيين ’’ وأنها لا تختلف عن وحدات حماية الشعب , موضحاً بأن لديه إجتماع مع ترامب خلال هذه الرحلة وستكون متشابكة وسيناقش الأمر معه ’’.

وأضاف أردوغان ’’ السيد ترامب أدلى ببيان حول انسحاب الجنود الأمريكيين من شرق الفرات. لكن هذا لم يحدث. لقد مرت أشهر ، لكن ذلك لم يحدث عندما يتعلق الأمر بالممارسة العملية ’’.

وكرر أردوغان الحديث عن عملية عفرين والباب قائلا ’’ لا يمكننا تجاهل هذه الحقائق. مثلما قطعنا قلوبنا في عفرين وفي الباب ، نحتاج إلى تطهير المنطقة من المنظمات الإرهابية ، خاصة في شمال سوريا ، وتسليمها إلى أصحابها الحقيقيين’’.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق