قضايا اجتماعية

فتاة تُنهي حياتها بشكل مأساوي وسط العاصمة دمشق

حميد الناصر ـ xeber24.net

أنهت طفلة تبلغ من العمر 12 عامًا حياتها بشكل مأساوي، بعدما قفزت من أعلى جسر “الرئيس” في منطقة البرامكة وسط العاصمة دمشق.

وقالت “هيئة الطب الشرعي” في دمشق على مواقع التواصل الإجتماعي “فيسبوك” إن سبب وفاة الطفلة الأساسي هو السقوط الذي أدى إلى أذية دماغية أسفرت عن موتها.

ورجح “الطب الشرعي”، أن الحادثة قد تكون انتحارًا أو سقوطًا بالخطأ لأن الطفلة لم تتعرض لأي شبهة جنائية قبل السقوط كاعتداء أو أذية جسدية.

وأوضح “الطب الشرعي” أن الطفلة حتى اللحظة موجودة في مركز الطبابة الشرعية في دمشق، وهي مجهولة الهوية ولم يتم التعرف عليها بعد.

والجدير ذكره كانت “هيئة الطب الشرعي” لدى حكومة النظام السوري، قد كشفت عن تسجيل 59 حالة انتحار في العام الحالي في المحافظات السورية، ما عدا دير الزور والرقة والحسكة.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق