جولة الصحافة

102 من المقاتلين ينهون تدريباتهم في عين عيسى

خرجت أكاديميات التدريب العسكري في مكتب الشهيد عدنان أبو أمجد للتدريب المركزي، اليوم الأربعاء، ثلاث دورات للقياديين والسلاح الثقيل والتمشيط التي استمرت لمدة شهرين في عين عيسى.

تلقى المقاتلون في أكاديمية الشهيد جوان عرب للقياديين تدريبات ومحاضرات سياسية وثقافية، خلال الدورة الثالثة عشر التي حملت اسم الشهيد فيصل وضمت 34 مقاتلاً.

وأكاديمية الشهيد أثرو سرياني للسلاح الثقيل تلقى المقاتلون محاضرات سياسية وثقافية وتدريبات عسكرية في مختلف أصناف الأسلحة الثقيلة هاون ومدفع عديم الارتداد والدوشكا والمدرعات، ضمت الدورة الثانية التي حملت اسم الشهيد قهرمان كوباني 31 مقاتلاً.

أما أكاديمية الشهيد بوطان تركمان للتمشيط تلقى المقاتلون محاضرات سياسية وثقافية وتدريبات عسكرية في مختلف أنواع الأسلحة الخفيفة والمتوسطة وعمليات التدخل السريع والمداهمات وتكتيكات الاقتحامات، ضمت الدورة الرابعة التي حملت اسم الشهيد عكيد الراغب 37 مقاتلاً.

بدأت المراسيم التي حضرها قياديون ومقاتلون من قوات سوريا الديمقراطية ووحدات حماية المرأة، بالوقوف دقيقة صمت، وأداء تحية الشهداء.

وألقى القيادي في قوات سوريا الديمقراطية جميل مظلوم كلمة رحب فيها بالحضور وبارك للمتخرجين إنهاء تدريباتهم بمستوى لائق لتضحيات الشهداء.

وأشار مظلوم أنه مع الانتصارات المحققة على الأرض تبعث مسؤوليات جمة وتحديات، ولمواجهتها علينا بناء أنفسنا بالتدريب والانضباط فمن خلال هذه الدورات في الأكاديميات المركزية نصون ونحقق آمال وتمنيات الشهداء بالحياة الحرة في ظل التعددية والمساواة والديمقراطية.

وفي نهاية كلمته تمنى للمقاتلين النصر والتوفيق مؤكداً أنه بالتدريب سنواجه جميع المتربصين والمستعمرين وبعزيمتنا ووحدتنا سنفرغ تهديداتهم وندمرها، مجدداً العهد بالسير على خطى الشهداء.

واختتمت المراسم بأداء القسم العسكري.

المركز الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق