الأخبار

متظاهرين موالين لأردوغان يقتحمون معبري باب الهوى الحدودي ويصلون إلى جانب التركي

حميد الناصر ـ xeber24.net

تشهد الحدود السورية- التركية من جهة محافظة إدلب احتجاجات غاضبة من قبل مئات المتظاهرين الموالين لتركيا، يطالبون داعمهم التركي بوقف الحملة العسكرية “السورية_الروسية” على إدلب.

وأفاد مصدر خاص من إدلب لمراسل “خبر24” اليوم الجمعة 30/أغسطس، أن مئات المتظاهرين من عدة مناطق خاضعة لسيطرة فصائل المعارضة بإدلب اقتحموا معبري باب الهوى الحدودي وأطمة، ووصلوا إلى الجانب التركي، الأمر الذي دفع “الجندرما” التركية إلى إطلاق النار وغاز مسيل للدموع لمنع وصول المتظاهرين إلى داخل الأراضي التركية.

وأوضح المصدر أن معبر “باب الهوى” شهد حوادث تكسير للباصات، وفوضى وتخريب، ودخل المتظاهرون مسافة 100 متر باتجاه البوابة التركية، ما دفع الجندرمة التركية إلى إطلاق غاز مسيل للدموع، مااسفر عن وقوع اصابات في صفوف المتظاهرين.

ومن جانبه نشر ناشطون على مواقع التواصل الإجتماعي “فيسبوك” تسجيلات مصورة أظهرت توجه مئات المتظاهرين إلى ساحة معبر باب الهوى، ووثقت إطلاق الغاز المسيل للدموع من قبل حرس الحدود التركي.

والجدير ذكره يأتي ذلك تزامناً مع العملية العسكرية التي تشهدها إدلب من جانب قوات النظام السوري وروسيا، واللتين تتقدمان بريًا في الريف الجنوبي لإدلب، وتنفذان ضربات جوية على منطقة معرة النعمان ومحيطها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق