البياناتالبيانات

الاتحاد الليبرالي الكردستاني يدين الانتهاكات التركية واستيلائها على بلديات حزب الشعوب الديمقراطية

سردار إبراهيم ـ xeber24.net

أصدر الاتحاد الليبرالي الكردستاني بيانا الى الرأي العام والكردي خاصة استنكر فيها الانتهاكات والاستيلاء على بلديات التي فازت بها حزب الشعوب الديمقراطية HDP في الانتخابات التي جرت في البلاد سابقاً.

وقال البيان بأنهم في الاتحاد الليبرالي الكردستاني يدينون القمع الذي تقوم به الدولة التركية بحق الشعب الكردي في شمال كردستان.

وقد جاء في البيان:

بيان الى الرأي العام
مرة تلو المرة يقوم أنظمة الاحتلال التركي بقمع الشعب الكردي في باكوري كردستان بشتى الوسائل والأدوات من قتل وتهجير من مدنهم وقراهم وتدمير آثارهم وكم الأفواه وزجها في السجون ، من قيادات حزب الشعوب الديمقراطية ولا يفرق بين كردي وتركي بقدر اعتقال تلك المجموعة أو الأفراد الذين ينادون بالديمقراطية في تركيا والمطالبة بحقوق الشعب الكردي في العيش الكريم والمساواة بالحقوق ، فقد اقدمت حكومة العدالة والتنمية بالتحالف مع شريكها الحركة القومية الشوفينية التركية باعتقال ثلاثة روؤساء بلديات الشعب المنتخبة ديمقراطيا من قبل الشعب وزجهم في السجن وتعيين اعوانها في تلك المراكز ، بل داهمت الشرطة التركية منازل الرؤساء المشتركين لحزب الشعوب الديمقراطي HDP في نواحي: بندك، بيرم باشا، بشكتاش التابعة لمدينة إسطنبول، بحسب الأنباء الواردة.
وخلال المداهمة اعتقلت السلطات الرئيس المشترك لحزب الشعوب الديمقراطي HDP في ناحية بندك وبيرم باشا، ولأن الرئيس المشترك في بشكتاش لم يكن في منزله لم يتم اعتقاله.
وأفادت الأنباء أيضاً أنه تم مداهمة منازل الرؤساء المشتركين لحزب الشعوب الديمقراطي HDP في إسطنبول.
والذين تم اعتقالهم حتى الآن هم: “جتين أصلان بوغا، أورهان توركر، نديم كنج، آيدين كليجدر، فرقان أكنجي، علي قادر كولر، بيركان بولات، تايلان اوزتاش ، ونتيجة الغضب الشعبي من قبل حزب الشعوب الديمقراطية ضد الإجراءات التركية قامت الأجهزة الأمنية باعتقال المئات من شعبنا بين نساء وشيوخ ورجال ، ولا يزال الاعتقالات مستمرة حتى ساعة كتابة هذا البيان.
اننا في الاتحاد الليبرالي الكردستاني ندين بشدة دولة الاحتلال التركية في قمعها للشعب التركي عموما والشعب الكردي خصوصا ونطالب القوى الدولية ومنظمات حقوق الإنسان ومؤسسات المجتمع الدولية ( مجلس الامن والأمم المتحدة بالوقوف بوجه راعية الارهاب الدولية الدولة التركية المتمثلة بشخص الدكتاتور اردوغان لصده في التمادي في ظلمه ومحاسبته على ارتكابه للجرائم بحق شعبنا في عفرين والشمال السوري وقصفه لقرى وبلدات باشوري كردستان وقتله للمدنيين هناك.
عاشت مقاومة الشعب الكردي في باكوري كردستان.
الموت للطاغية ودولة الاحتلال التركية.
مكتب الاعلام في الاتحاد الليبرالي الكردستاني

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لفهم كيفية استخدامك لموقعنا ولتحسين تجربتك. من خلال الاستمرار في استخدام موقعنا ، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط. سياسية الخصوصية

جمع البيانات
عند استخدام الموقع قد تصادف مناطق مثل المنتديات أو خدمات الفيديو حيث يتم الطلب منك كمستخدم إدخال معلومات المستخدم الخاصة بك. يتم استخدام مثل معلومات المستخدم هذه فقط للهدف التي يتم جمعها من أجله، وأي أغراض أخرى يتم تحديدها في نقطة الجمع وذلك بالتوافق مع سياسة الخصوصية هذه. لن نقوم بالإفصاح عن أي من معلومات المستخدم التي توفرها لطرف ثالث دون إصدارك الموافقة على ذلك، باستثناء ضرورة توفير خدمات قمت بتحديد طلبها.
إلغاء الاشتراك
تستطيع عندما تريد سحب موافقتك على استلام مخاطبات دورية بخصوص المواصفات، والمنتجات، والخدمات، والفعاليات وذلك عن طريق الرد على وصلة "إلغاء الاشتراك" في المخاطبات القادمة منا. الرجاء ملاحظة أننا لن نقوم بالإفصاح عن معلومات المستخدم الخاصة بك لطرف ثالث لتمكينه من إرسال مخاطبات تسويق مباشرة لك دون موافقتك المسبقة على القيام بذلك.
الملفات النصية (كوكيز)
يتوجب عليك أن تعلم أنه من الممكن أن يتم جمع المعلومات والبيانات تلقائيا من خلال استخدام الملفات النصية (كوكيز). وهي ملفات نصية صغيرة يتم من خلالها حفظ المعلومات الأساسية التي يستخدمها موقع الشبكة من أجل تحديد الاستخدامات المتكررة للموقع وعلى سبيل المثال، استرجاع اسمك إذا تم إدخاله مسبقا. قد نستخدم هذه المعلومات من أجل متابعة السلوك وتجميع بيانات كلية من أجل تحسين الموقع، واستهداف الإعلانات وتقييم الفعالية العامة لمثل هذه الإعلانات. لا تندمج هذه الملفات النصية ضمن نظام التشغيل الخاص بك ولا تؤذي ملفاتك. وإن كنت تفضل عدم جمع المعلومات من خلال استخدام الملفات النصية، تستطيع اتباع إجراء بسيط من خلال معظم المتصفحات والتي تمكنّك من رفض خاصية تنزيل الملفات النصية. ولكن لا بد أن تلاحظ، أن الخدمات الموجهّة لك شخصيا قد تتأثر في حال اختيار تعطيل خيار الملفات النصية. إذا رغبت في تعطيل خاصية إنزال الملفات النصية اضغط الرابط هنا للتعليمات التي ستظهر في نافذة منفصلة.

اغلاق