البياناتالبيانات

TEV-DEM: الاستيلاء على البلديات انقلاب على إرادة الشعب وصوته

أقالت السلطات التركية أمس الاثنين رؤساء بلديات آمد ووان وماردين،وعينت مسؤولين حكوميين مكانهم، واعتقلت أكثر من 400 أعضاء ومسؤلون في حزب الشعوب الديمقراطي والاقاليم الديمقراطي ومؤيدين لهما، في إجراء وصفه حزب الشعوب بأنه انقلاب على إرادة الشعب وصوته.

أصدرت حركة المجتمع الديمقراطي TEV-DEM اليوم بياناً كتابياً، حيال استيلاء سلطات حزب العدالة والتنمية التركية على بلديات “آمد، مارين، ووان”، بباكور “شمال كردستان”، يوم أمس.

وجاء في نص البيان:

“احتلال بلديات آمد، وماردين ووان هو ضرب للإرادة الشعوب في باكور كردستان والنيل من إرادتهم المشروعة والذي يعتبر انقلاب سياسي فاشي ضد الديمقراطية لكن بأسلوب جديد. ضاربا بعرض الحائط القوانين والمواثيق الدولية و الحقوقية .

جاءت هذه الخطوة الشنيعة نتيجة لتحالف الفاشيين الإسلاميين وبإشراف من حكومة الاحتلال التركي بعدم تحمل نتائج انتخابات البلديات في تركيا وباكور كردستان وفقدانهم لأكبر وأكثر المدن الاستراتيجية , والذي يدل على عدم قبولهم لنتائج الانتخابات .

حيث أثبتت حكومة العدالة والتنمية التركي مجددا على موقفها إزاء عملية السلام التي طرحها قائد الشعب الكردي عبدالله أوجلان من خلال رسالته بأن لديه إمكانية الحل الديمقراطي في تركيا.ولكن هم اختاروا الموقف والطريق الأكثر خطورة وهي الحرب على أرادة الشعوب .

الوضع أصبح كارثيا ليخلق لنفسه المبررات لتنفيذ المزيد من المجازر والاعتقالات التعسفية بحق شعبنا .

هذا التصرف الذي قامت به الجهات الاستخباراتية التركية وبأمر من أردوغان باحتلال البلديات وطرد الممثلين لإرادة الشعب واعتقال المئات من المواطنين لا تخدم مبادئ الأخوة والقيم الجوهرية للإنسان بل هي فقط لتخدم مخططات ومشاريع العداء والفتنة بين الشعوب في تركيا وباكور وخاصة بين الكرد والترك.

نحن في حركة المجتمع الديمقراطي ندين ونشجب هذه السياسات لحكومة العدالة والتنمية القذرة بفرض سياساتها الوحشية و القمعية والعصابية على إرادة شعبنا

ننادي المجتمع الدولي والمنظمات الدولية والحقوقية للقيام بمسؤوليتها اتجاه ما يجري، والضغط على تركيا والعمل على إعادة البلديات إلى أصحابها.

كما ننادي شعبنا في كل مكان لرفع وتيرة مقاومتنا ونضالنا لتحطيم الفاشية والسياسة الوحشية التي تحارب إرادة الشعوب وكسر التجريد.

واختتم البيان بعبارة “النصر لنا”.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لفهم كيفية استخدامك لموقعنا ولتحسين تجربتك. من خلال الاستمرار في استخدام موقعنا ، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط. سياسية الخصوصية

جمع البيانات
عند استخدام الموقع قد تصادف مناطق مثل المنتديات أو خدمات الفيديو حيث يتم الطلب منك كمستخدم إدخال معلومات المستخدم الخاصة بك. يتم استخدام مثل معلومات المستخدم هذه فقط للهدف التي يتم جمعها من أجله، وأي أغراض أخرى يتم تحديدها في نقطة الجمع وذلك بالتوافق مع سياسة الخصوصية هذه. لن نقوم بالإفصاح عن أي من معلومات المستخدم التي توفرها لطرف ثالث دون إصدارك الموافقة على ذلك، باستثناء ضرورة توفير خدمات قمت بتحديد طلبها.
إلغاء الاشتراك
تستطيع عندما تريد سحب موافقتك على استلام مخاطبات دورية بخصوص المواصفات، والمنتجات، والخدمات، والفعاليات وذلك عن طريق الرد على وصلة "إلغاء الاشتراك" في المخاطبات القادمة منا. الرجاء ملاحظة أننا لن نقوم بالإفصاح عن معلومات المستخدم الخاصة بك لطرف ثالث لتمكينه من إرسال مخاطبات تسويق مباشرة لك دون موافقتك المسبقة على القيام بذلك.
الملفات النصية (كوكيز)
يتوجب عليك أن تعلم أنه من الممكن أن يتم جمع المعلومات والبيانات تلقائيا من خلال استخدام الملفات النصية (كوكيز). وهي ملفات نصية صغيرة يتم من خلالها حفظ المعلومات الأساسية التي يستخدمها موقع الشبكة من أجل تحديد الاستخدامات المتكررة للموقع وعلى سبيل المثال، استرجاع اسمك إذا تم إدخاله مسبقا. قد نستخدم هذه المعلومات من أجل متابعة السلوك وتجميع بيانات كلية من أجل تحسين الموقع، واستهداف الإعلانات وتقييم الفعالية العامة لمثل هذه الإعلانات. لا تندمج هذه الملفات النصية ضمن نظام التشغيل الخاص بك ولا تؤذي ملفاتك. وإن كنت تفضل عدم جمع المعلومات من خلال استخدام الملفات النصية، تستطيع اتباع إجراء بسيط من خلال معظم المتصفحات والتي تمكنّك من رفض خاصية تنزيل الملفات النصية. ولكن لا بد أن تلاحظ، أن الخدمات الموجهّة لك شخصيا قد تتأثر في حال اختيار تعطيل خيار الملفات النصية. إذا رغبت في تعطيل خاصية إنزال الملفات النصية اضغط الرابط هنا للتعليمات التي ستظهر في نافذة منفصلة.

اغلاق