الرأي

لماذا قسد… وليس تركيا….؟؟

(مقال الى روح مقاومة 15 آب)

هذا السؤال الذي عجز جميع السياسين الكورد والعرب وكل من خرج على شاشات التلفزيون المحلية والعربية والعالمية.. كمحلل او مراقب للاحداث او كخبير عن الاجابة عنه بشكل صريح وموضوعي …
….كان الكثير يقول ان تركيا حليف استراتيجي لامريكا ولن تتخلى عنها من اجل بضعة مقاتلين.
…كانوا يقولون عندما تنهي مهمة الاكراد ومقاتلي قسد سوف تدير امريكا ظهرها لهم ولن تواجه تركيا العضو الحليف بشمال الاطلسي( الناتو)..
…. كانوا يقولون ان الكورد وشعوب المنطقة لا وزن لهم في المعادلات والمصالح الدولية…
جزء قليل من هذا الكلام كان قريبا للمنطق….
ولكن…
لان معظم السياسين الشرق اوسطيين قليلي نظر والبصيرة ويفتقدون للتحليل العلمي المبني على اسس ومقاربات تاريخية .. ولم يقراوا التاريخ والاحداث جيدا صعب عليهم فهم المشهد ولم يستطيعوا قراءة اللوحة بوضوح…

1..تم انشاء حلف شمال الاطلسي عام ١٩٤٩ بعد الانتهاء الحرب العالمية الثانية من مجموعة دول لمواجهة الاتحاد السوفيتي ونفوذه العسكري( تفكيك الاتحاد السوفيتي) الهدف الاساس من هذا التحالف…
…***موقع تركيا الجغرافي القريب من دول الاتحاد كان بمثابة نقطة الانطلاق للعمليات الاستخباراتية ضد دول الاتحاد…
تعاظم هذا الدور مع تفكك دول الاتحاد السوفيتي…

….** انشاء دولة اسرائيل وتكون تركيا الدولة الاولى بالاعتراف بها في المنطقة ودعمها اقتصاديا وماديا والحفاظ عليها بسبب قربهم الجغرافي وسط الحصار العربي…

…***البدأ بمرحلة جديدة بتفكيك دول البلقان( يوغسلافيا) القوى الثالثة بالمنطقة بعد روسيا.. حيث ان المسلمين من اصول تركية عثمانية كانت الغالبية العظمى في تلك البلاد وتم الاعتماد عليهم في تمزيق تلك الدول الموالية لروسيا ذو الموقع الاستراتيجي والتي قد تشكل خطرا على الغرب وامريكا في حال عودة روسيا لقوتها.. (البوسنة والهرسك ..كوسوفو.صربيا.. كرواتيا.. الجبل الاسود.. وغيرهم) وكان التأثير الاكبر للاتراك عليهم والمساهمة الاقوى في تحريكهم وفق المصالح الغربية والامريكية وكان للغرب وامريكا ذلك..

***لتاتي اللعبة الكبرى في الخليج وحرب العراق عام ١٩٩١ لتكون تركيا منطلق العمليات العسكرية الخاصة الامريكية والغربية من قاعدة انجرليك وتكون منطلق لتثبيت اقدام امريكا في الخليج وانشاء قواعدها والتحكم بنفط واقتصاد تلك الدول…
…**دور افغانستان في المعادلة التي هي حيث القرب لبحر قزوين حيث الثروة الباطنية والتي تمنع اي حلف اقتصادي بالنجاح دون السيطرة على افغانستان امرا مستحيلا وبالاضافة لتطويق ايران…. وكان الجيش التركي السباق لذلك من حيث طريق دعم المجاهدين في حربهم مع السوفيت في الثمانينيات ومن ثم دعم التدخل الامريكي بعد ذلك في احداث 11 ايلول وارسال قوات عسكريةتركية الى افغانستان..
…**لياتي الطلب الامريكي الغربي من التركي الاردوغاني بدعم حركات الاخوان المسلمين في الدول العربية المجاورة وتحريك الثورات وتغيير الانظمة وتفكيك تلك الدول ومؤساساتها الديكتاتورية وتصبح مفككة ومغروسة بالصراعات والحروب اللامتناهية مع ان الغرب من صنع تلك الديكتاتوريات ودعمها لكي تكون لاحقا سوقا مباحة للغرب ….
….** اما ايران فهي قصة اخرى لم يعد الغرب يثق بالاتراك لذلك يحاولون كسب ودهم قدر الامكان والضغط عليهم اقتصاديا لمنعهم من التعاون مع ايران واللعب والضغط على ايران وقصقصة اجنحتها واذرعها في المنطقة والضغط عليها اقتصاديا والحفاظ عليها سياسيا للاستفادة منها كبعبع لدول المنطقة…
كل هذا التاريخ بالتعامل التركي الغربي الامريكي والفائدة العظيمة والمساهة الكبيرة التي قدمها الاتراك . كان يقابله الدعم المالي والاقتصادي الغربي للاتراك وغض النظر عم فعله الاتراك بالكورد وقتلهم وتدميرهم ومحاربة حركة التحرر الكوردستانية والحقوق الكوردية .. والكثير من الاحيان كان الغرب والامريكيين يشاركون بشكل مباشر بقمع الكورد والحركات اليسارية الشيوعية المعارضة للسياسات التركية والسكوت عن احتلال قبرص والوقوف الى جانب الاتراك في مواجهة اليونان الدولة العضو في شمال الاطلسي،، ورفض تجريم الاتراك في مذابح الارمن وتمكين الاتراك اقتصاديا في دول المنطقة ……
مع كل هذا الدور العظيم التي ساهم الاتراك في تثبيت اقدام وقواعد الامريكان والغرب في المنطقة والجوار وفي كل بقعة استراتيجية عبر ٥٠ سنة من التحالف السري والعلني وتفكيك الدول وتفتيها وجعلها تحت الهيمنة الغربوامريكية ..
..****كانت روج افا ولعبة الامريكان … اردوغان كان يريد بالسيطرة جغرافيا على هذه المنطقة عبر مرتزقته بشتى الوسائل
..الامريكان كان يضغطون عليه بالتريث وانه عليهم العمل سويا وفق القانون الدولي حاليا وازاحة النظام السوري اولا… ومع ظهور داعش ومحاولة الاتراك السيطرة على المنطقة بواسطة الدواعش…
تم تشكيل تحالف دولي لمناهضة ومحاربة داعش… استوعب الاتراك الاهدف الامريكية وحاولوا افشالها باي طريقة ورفضوا الدخول في التحالف الدولي وان الامر يشبه الى حد كبير ماحصل في كردستان العراق..
طيلة هذه الفترة كانت الاجتماعات الامريكية تتواصل مع الاتراك وكانوا يبددون مخاوف الاتراك انه حين الانتهاء من داعش لن يبقى لهم اي عمل هناك….
اردوغان وتركيا لم يصدقوا الامريكين خرج اردوغان ووزرائه في مناسبات عديدة اما الجماهير غاضبا يخير امريكا بين تركيا الحليفة الاستراتيجية او الكورد….يسال لماذا كل هذه الاسلحة… لماذا هذا الدعم للارهابين
ذهب الى روسيا ذليلا وضيعا ليبتز الامريكان انه سوف يغير موقفه وتحالفه ان لم يتوقف عن دعم الكورد ومشروعهم…

في هذه الاثناءالامريكان دهشوا من سرعة وقدرة تنظيم الكورد لانفسهم
وبناء مؤسسات عسكرية وسياسية وخدمية وفعاليتهم على الارض في مواجهة الارهابيين باقل الامكانيات والدعم مع صفر خسائر من جهتهم….
الامريكان كان يدركون انه لماذا عليهم ان يضحوا بحلفاء جدد منظمين اقوياء اصحاب الارض ذو فعالية كبيرة جدا ومؤثرة جدا على الارض لكي يرضوا غرور وشرور تركيا واردوغان….
بعد ٥٠ عام من العمل مع تركيا وتثبيت امريكا لاقدامها وقواعدها بكل المنطقة شرقا وغربا شمالا وجنوبا …
كان النقاش في الاوساط الامريكية والغربية ماهي الاوراق التركية التي قد تبتز مصالح امريكا او لها القدرة على تغيير الاحداث بالمنطقة فوجدت انه(0) تاثير..
.رغم ذلك امريكا لا تريد ان تضحي بتركيا وبموقعها الجيوسياسي في المنطقة لذلك فضلت ان تحاول الابقاء على تركيا كصديق وحليف مهم في المنطقة وان لايتجه نحو الروسي وبنفس الوقت الحفاظ على الحلفاء الجدد والقوة الصاعدة في المنطقة(قسد)لذلك نرى كل هذا الدعم وكل هذه القوافل وكل هذه القواعد في المنطقة والمحاولة في ايجاد حل وسط يرضي الطرفين…….
كل هذا التاثير والقوة اتت من الطلقة الاولى في 15 آب…
د.صلاح جميل..

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لفهم كيفية استخدامك لموقعنا ولتحسين تجربتك. من خلال الاستمرار في استخدام موقعنا ، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط. سياسية الخصوصية

جمع البيانات
عند استخدام الموقع قد تصادف مناطق مثل المنتديات أو خدمات الفيديو حيث يتم الطلب منك كمستخدم إدخال معلومات المستخدم الخاصة بك. يتم استخدام مثل معلومات المستخدم هذه فقط للهدف التي يتم جمعها من أجله، وأي أغراض أخرى يتم تحديدها في نقطة الجمع وذلك بالتوافق مع سياسة الخصوصية هذه. لن نقوم بالإفصاح عن أي من معلومات المستخدم التي توفرها لطرف ثالث دون إصدارك الموافقة على ذلك، باستثناء ضرورة توفير خدمات قمت بتحديد طلبها.
إلغاء الاشتراك
تستطيع عندما تريد سحب موافقتك على استلام مخاطبات دورية بخصوص المواصفات، والمنتجات، والخدمات، والفعاليات وذلك عن طريق الرد على وصلة "إلغاء الاشتراك" في المخاطبات القادمة منا. الرجاء ملاحظة أننا لن نقوم بالإفصاح عن معلومات المستخدم الخاصة بك لطرف ثالث لتمكينه من إرسال مخاطبات تسويق مباشرة لك دون موافقتك المسبقة على القيام بذلك.
الملفات النصية (كوكيز)
يتوجب عليك أن تعلم أنه من الممكن أن يتم جمع المعلومات والبيانات تلقائيا من خلال استخدام الملفات النصية (كوكيز). وهي ملفات نصية صغيرة يتم من خلالها حفظ المعلومات الأساسية التي يستخدمها موقع الشبكة من أجل تحديد الاستخدامات المتكررة للموقع وعلى سبيل المثال، استرجاع اسمك إذا تم إدخاله مسبقا. قد نستخدم هذه المعلومات من أجل متابعة السلوك وتجميع بيانات كلية من أجل تحسين الموقع، واستهداف الإعلانات وتقييم الفعالية العامة لمثل هذه الإعلانات. لا تندمج هذه الملفات النصية ضمن نظام التشغيل الخاص بك ولا تؤذي ملفاتك. وإن كنت تفضل عدم جمع المعلومات من خلال استخدام الملفات النصية، تستطيع اتباع إجراء بسيط من خلال معظم المتصفحات والتي تمكنّك من رفض خاصية تنزيل الملفات النصية. ولكن لا بد أن تلاحظ، أن الخدمات الموجهّة لك شخصيا قد تتأثر في حال اختيار تعطيل خيار الملفات النصية. إذا رغبت في تعطيل خاصية إنزال الملفات النصية اضغط الرابط هنا للتعليمات التي ستظهر في نافذة منفصلة.

اغلاق