الأخبار الهامة والعاجلة

عاجل … الفصائل المتطرفة والجهادية الموالية لتركيا تشن هجوماً عنيفاً على قوات النظام غرب “خان شيخون بالمفخخات

نازرين صوفي – Xeber24.net

تشن الفصائل السورية الإسلامية المتطرفة والجهادية الموالية لتركيا والتي تعتبر الجناح العسكري للائتلاف السوري المعارض الذي يعتبر المجلس الوطني الكُردي جزء اساسي منه, هجوماً عنيفاً على مواقع لقوات النظام السوري على المحور الغربي لمدينة “خان شيخون” عبر المفخخات مستهدفاً تجمعات النظام , وذلك بعد وصول تعزيزات من عفرين المحتلة إلى ادلب.

وتتواصل المعارك بوتيرة عنيفة على تخوم مدينة خان شيخون الغربية بالقطاع الجنوبي من الريف الإدلبي، بين قوات النظام والمليشيات الموالية لها بدعم روسي من طرف، والفصائل الإسلامية المتطرفة ومجموعات جهادية الموالية لتركيا من طرف آخر، حيث تحاول قوات النظام من التقدم أكثر في المنطقة.

وفي سياق ذلك نفذت الفصائل والمجموعات الجهادية هجوم لاستعادة مناطق كان قد خسرتها اليوم عبر تفجير سيارة مفخخة للمرة الثانية خلال اليوم يقودها انتحاري من “هيئة تحرير الشام” استهدفت تجمعات النظام على محور كفريدون شمال غرب خان شيخون أسفرت عن وقوع خسائر بشرية وتدمير بعض الآليات الثقيلة لقوات النظام بالتزامن مع تمهيد صاروخي مكثف تنفذه الفصائل والجهاديين على تمركزات النظام في كل من تل عاس والمنطار وكفريدون وكفرطاب وكفرعين غرب خان شيخون, وفقاً للمرصد السوري لحقوق الانسان.

ونشر المرصد السوري اليوم أن قوات النظام بدعم من القوات الروسية وبإسناد جوي وبري هستيري تمكنت من قضم مزيد من المناطق في المحاور الغربية والشمالية الغربية لمدينة خان شيخون جنوب إدلب بعد اشتباكات عنيفة مع الفصائل ومجموعات جهادية، حيث باتت قوات النظام على تخوم مدينة خان شيخون الغربية على بعد 1 كلم من المدينة، بالتزامن مع اقترابها من اتستراد دمشق – حلب الدولي من المحاور الشمالية الغربية لخان شيخون على بعد نحو 3 كلم منه.

بينما وثق المرصد السوري مزيداً من الخسائر البشرية على خلفية استمرار المعارك جنوب إدلب بالإضافة للقصف الجوي والبري، حيث ارتفع إلى 48 بينهم 35 من الجهاديين تعداد المقاتلين الذين قضوا وقتلوا خلال قصف جوي وبري واشتباكات مع قوات النظام منذ ما بعد منتصف الليل، كما ارتفع إلى 21 تعداد قتلى قوات النظام والمليشيات الموالية لها، وعدد الذين قتلوا وقضوا مرشح للارتفاع لوجود جرحى بعضهم في حالات خطرة بالإضافة لوجود معلومات عن قتلى آخرين.
تتواصل المعارك بوتيرة عنيفة على تخوم مدينة خان شيخون الغربية بالقطاع الجنوبي من الريف الإدلبي، بين قوات النظام والمليشيات الموالية لها بدعم روسي من طرف، والفصائل المقاتلة والإسلامية ومجموعات جهادية من طرف آخر، حيث تحاول قوات النظام من التقدم أكثر في المنطقة، وفي سياق ذلك نفذت الفصائل والمجموعات الجهادية هجوم لاستعادة مناطق كان قد خسرتها اليوم عبر تفجير سيارة مفخخة للمرة الثانية خلال اليوم يقودها انتحاري من “هيئة تحرير الشام” استهدفت تجمعات النظام على محور كفريدون شمال غرب خان شيخون أسفرت عن وقوع خسائر بشرية وتدمير بعض الآليات الثقيلة لقوات النظام بالتزامن مع تمهيد صاروخي مكثف تنفذه الفصائل والجهاديين على تمركزات النظام في كل من تل عاس والمنطار وكفريدون وكفرطاب وكفرعين غرب خان شيخون.

ونشر المرصد السوري اليوم أن قوات النظام بدعم من القوات الروسية وبإسناد جوي وبري هستيري تمكنت من قضم مزيد من المناطق في المحاور الغربية والشمالية الغربية لمدينة خان شيخون جنوب إدلب بعد اشتباكات عنيفة مع الفصائل ومجموعات جهادية، حيث باتت قوات النظام على تخوم مدينة خان شيخون الغربية على بعد 1 كلم من المدينة، بالتزامن مع اقترابها من اتستراد دمشق – حلب الدولي من المحاور الشمالية الغربية لخان شيخون على بعد نحو 3 كلم منه.
وكثفت الفصائل الجهادية والاسلامية المتطرفة الموالية لتركيا من هجماتها بعد تلقيها اسلحة من الجانب التركية والتعليمات من الاسختارات التركية , بشن هجمات معاكسة على قوات النظام , بعد فشلها في تحقيق ما تطمح تركيا إليه في شرق الفرات , وبالتزامن مع حديث عن وجود مفاوضات بين انقرة ودمشق حول وحدات حماية الشعب ومنطقة شرق الفرات.

ويرى المتابعون للشأن السوري وخاصة المجاميع المرتبطة بتركية بأن تكثيف الهجمات يأتي كورقة ضغط على النظام السوري للذهاب إلى تقديم تنازلات تركيا , للسماح لها باستعادة ادلب من المجاميع الارهابية والمتطرفة التابعة لانقرة.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لفهم كيفية استخدامك لموقعنا ولتحسين تجربتك. من خلال الاستمرار في استخدام موقعنا ، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط. سياسية الخصوصية

جمع البيانات
عند استخدام الموقع قد تصادف مناطق مثل المنتديات أو خدمات الفيديو حيث يتم الطلب منك كمستخدم إدخال معلومات المستخدم الخاصة بك. يتم استخدام مثل معلومات المستخدم هذه فقط للهدف التي يتم جمعها من أجله، وأي أغراض أخرى يتم تحديدها في نقطة الجمع وذلك بالتوافق مع سياسة الخصوصية هذه. لن نقوم بالإفصاح عن أي من معلومات المستخدم التي توفرها لطرف ثالث دون إصدارك الموافقة على ذلك، باستثناء ضرورة توفير خدمات قمت بتحديد طلبها.
إلغاء الاشتراك
تستطيع عندما تريد سحب موافقتك على استلام مخاطبات دورية بخصوص المواصفات، والمنتجات، والخدمات، والفعاليات وذلك عن طريق الرد على وصلة "إلغاء الاشتراك" في المخاطبات القادمة منا. الرجاء ملاحظة أننا لن نقوم بالإفصاح عن معلومات المستخدم الخاصة بك لطرف ثالث لتمكينه من إرسال مخاطبات تسويق مباشرة لك دون موافقتك المسبقة على القيام بذلك.
الملفات النصية (كوكيز)
يتوجب عليك أن تعلم أنه من الممكن أن يتم جمع المعلومات والبيانات تلقائيا من خلال استخدام الملفات النصية (كوكيز). وهي ملفات نصية صغيرة يتم من خلالها حفظ المعلومات الأساسية التي يستخدمها موقع الشبكة من أجل تحديد الاستخدامات المتكررة للموقع وعلى سبيل المثال، استرجاع اسمك إذا تم إدخاله مسبقا. قد نستخدم هذه المعلومات من أجل متابعة السلوك وتجميع بيانات كلية من أجل تحسين الموقع، واستهداف الإعلانات وتقييم الفعالية العامة لمثل هذه الإعلانات. لا تندمج هذه الملفات النصية ضمن نظام التشغيل الخاص بك ولا تؤذي ملفاتك. وإن كنت تفضل عدم جمع المعلومات من خلال استخدام الملفات النصية، تستطيع اتباع إجراء بسيط من خلال معظم المتصفحات والتي تمكنّك من رفض خاصية تنزيل الملفات النصية. ولكن لا بد أن تلاحظ، أن الخدمات الموجهّة لك شخصيا قد تتأثر في حال اختيار تعطيل خيار الملفات النصية. إذا رغبت في تعطيل خاصية إنزال الملفات النصية اضغط الرابط هنا للتعليمات التي ستظهر في نافذة منفصلة.

اغلاق