الأخبار

نشطاء عرب وكُرد يطالبون السعودية بطرد “عضو سوري معارض” من المملكة بعد وصفه للأكراد بــ”الحيوانات”

نازرين صوفي – Xeber24.net

اطلق النشطاء العرب والكُرد “هاشتاغاً ” تحت عنوان ” #نطالب_السعودية_طرد_العنصري_العميد_اسعد_الزعبي” على مواقع التواصل الاجتماعي يطالبون فيها المملكة العربية السعودي بطرد “عضو في المعارضة السورية” اسعد الزعبي , من المملكة بعد تهجمه على الشعب الكُردي و وصفهم بـ”الحيوانات”.

هذا وتهجم “الزعبي” الذي يعتبر احد اوجه “المعارضة السورية” وشريك من شركاء المجلس الوطني الكُردي , على الشعب الكُردي بشكل “شوفيني ” و وصفهم باوصاف غير اخلاقية , ليست بمستوى الشوارع حتى ,حيث قال الزعبي في احد منشوراته على “التويتر ” :” كلما كشفنا حقيقة من صفات التنظيم الارهابي الكردي الـ ب ي د يظهر لنا عدد كبير من الحيوانات (حمير تمهق وكلاب تعوي وضفادع تنق وصراصير وجردان وديدان كثيره) لا داعي لاستخدام مبيدات لهذه الحشرات فقط يكفي ان نقول كلمة صدام حسين سرعان ىا تختفي لذا ظهورها دوما يجعلنا نترحم على صدام حسين “, وذلك في اشارة إلى المجازر التي ارتكبها صدام بحق الاكراد في اقليم كُردستان العراق.

صورة للمنشور الذي تهجم فيها “زعبي” شريك ENKS على الاكراد

وعليه طالب نشطاء كُرد وعرب المملكة العربية طرد “الزعبي” من المملكة نظراً لاثارته الطائفية والعنصرية , والتهجم على الشعب الكُردي هذا الشكل الغير اخلاقي.

وحاولت قناة “روداو ” الناطقة بالكُردي تبرير ما اطلقه “الزعبي ” بحق الاكراد , بالقول بانه لم يتهجم على اكراد الاقليم لكنه تهجم على من هم في روج آفاي كُردستان , وبهذا الصدد كتب الاعلامي الكُردي “مصطفى عبدي” منشوراً على صفحته الشخصية على الفسبوك قال فيها :”#روداو تجتهد مجددا لتنظيف قذارة #أسعد_الزعبي…فعلتها ايضا مع نشر تصريحاته المسيئة قبل ثلاثة اعوام”.

هذا ويعتذر “الزعبي ” لقناة “الروداوي ويترحم على صدام حسين ويقول أنه يقصد ب ي د ” الحزب الاتحاد الديمقراطية ” في شتائمه الغير اخلاقية , ولا يقصد الشعب في اقليم كُردستان , لكن كما هو معلوم فأن المجازر التي ارتكبها صدام كانت بحق الشعب الكُردي في اقليم كُردستان وليس في اي جزء اخر , إلا أن قناة “روداو” وكعادتها تحاول ان تلمع وصورة “المعارضة السورية ” الموالية لتركيا بشتى الطرق والوسائل.

يعتذر ويترحم على صدام ويقول إنه يقصد ب ي د .. ليش صدام استخدم الكيماوي في جزر الواق الواق ولا في إقليم كردستان .. للأسف كان على قيادة الإقليم ورووداو رفع دعوة قضائية على المدعو الزعبي وليس محاولة تجميل صورة ذاك القبيح العنصري من خلال نشر آخر أكذوبة له عن إعتذار كاذب، كون من يترحم على مجرم مثل صدام لا يقبل الاعتذار منه، بل إعتذاره ليس إلا نفاق سياسي.

وفي سياق متصل ,رد عضو الهيئة التنفيذية لحزب الاتحاد الديمقراطي، عبد الكريم ساروخان، على تلك الإساءة، وأكد أن الزعبي كان جزءاً من النظام الدكتاتوري المستبد وينتمي للذهنية العروبية الشوفينية، ولا يعني تغيير صفه من طرف إلى آخر أنه أصبح ديمقراطياً.

وقال ساروخان، إن “ما تفوه به أسعد الزعبي بحق الكرد يعود إلى الذهنية العروبية الشوفينية التي تطغى عليه، ولا علاقة له بالشعوب العربية المتحضرة التي تتوق هي الأخرى إلى الحرية والديمقراطية، كما أن أسعد الزعبي كان جزءاً من النظام الدكتاتوري المتسبد، ولا يعني تغيير صفه من طرف إلى آخر أنه أصبح ديمقراطياً”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق