الأخبار

بعد عقد إجتماع سري.. فصائل “الجيش الوطني” المدعومة من تركيا جاهزة لدخول معارك إدلب

حميد الناصر ـ xeber24.net

بعد حملة الاستهداف والتقدم التي احرزتها قوات النظام السوري في مناطق متفرقة من إدلب وحماة، أعلنت فصائل “الجيش الوطني” المدعومة من تركيا استعدادها لمساندة تنظيم “جبهة النصرة” على جبهات إدلب والمشاركة في مواجهة النظام وروسيا.

ومن جانبه أكدت مصادر عسكرية في صفوف الجيش الوطني المدعوم من تركيا؛ بريف حلب الشمالي جاهزيتها الكاملة للانتقال إلى ريف إدلب، والمشاركة في صد تقدم قوات النظام والمجموعات الموالية له، لافتة إلى أن دخولها سيكون بالتنسيق مع فصائل المعارضة وعلى رأسهم تنظيم “جبهة النصرة”.

ويأتي ذلك بعد تأكيد مصدر خاص من إدلب لمراسلنا أنه تم عقد اجتماع سري بين متزعمين من الجيش الوطني وتنظيم “جبهة النصرة” يوم أمس، الذي نتج عنه التوصل لاتفاق قضى بإرسال مسلحي “الجيش الوطني” ابتداءً من يوم غد إلى جبهات ريف إدلب، على أن تتم العملية على مراحل، وأن تكون القوات مدعومة بكامل العتاد والسلاح.

والجدير ذكره تداول عشرات النشطاء المعارضين ومتزعمين في الائتلاف الوطني على مواقع التواصل الاجتماعي هاشتاغ “الجيش الوطني أثبتوا وطنيتكم” لمطالبته بإرسال قواته للمشاركة في المعارك الدائرة في محافظة إدلب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق