الأخبار الهامة والعاجلة

القائد العام لــQSD : المباحثات بشأن “المنطقة الامنة” لم تعطي أي نتيجة بعد ونطالب بأن تشمل بين نهري دجلة والفرات بالكامل

نازرين صوفي – xeber24.net – “هاوار”

قال القائد العام لقوات سوريا الديمقراطية “مظلوم كوباني” ,اليوم الاربعاء 14/8/2019 , بان تركيا تريد بأن تكون “المنطقة الآمنة” بين منطقة كري سبي /تل ابيض وسري كانية , بينما نطالب بان تشمل كامل المنطقة الواقعة على طول الحدود بين نهري دجلة والفرات, بشمال شرق سوريا , و ذلك لحفظ المنطقة من هجمات وتهديدات تركيا.

وضمن هذا السياق تحدث مظلوم كوباني لوكالة أنباء هاوار قال خلال حديثه بأنه “يجب أن تشمل “المنطقة الآمنة” المنطقة ما بين نهري دجلة والفرات كلها، لحفظها من تهديدات وهجمات تركية قد تحدث”.

وقال كوباني بأن تركيا تجري مباحثات غير مباشرة وأن المباحثات في هذا الصدد لم تعطي نتيجة بعد، وأضاف “نحن نستمر في المباحثات للوصول إلى صيغة”.

وتطرق كوباني إلى أنه “يقال إن “المنطقة الآمنة” ستكون ما بين كري سبي/تل أبيض وسري كانية. نحن طلبنا من الأطراف أن تشمل كل المنطقة ما بين نهري دجلة والفرات، لكن تركيا تريد أن تكون المنطقة بين كري سبي وسري كانية”.

وأشار القائد العام لقوات سوريا الديمقراطية في حديثه إلى تهديدات وهجمات الدولة التركية وموقف النظام السوري من المنطقة الآمنة.

وكانت قد نشرت وكالة “مزبوتامية ” الكُردي تقريراً كشفت فيها ملامح “المنطقة لآمنة” المتوقع تطبيقها , واشارت إلى انها تشمل المنطقة الواقعة بين كري سبي وسري كانية بعمق 5 كلم , وسيشارك فيها قوات من التحالف الدولي إلى جانب قوات محلية وقوات تركية.

وتهدد تركيا بشن هجوم على اراضي شمال شرق سوريا في حال لو لم تتمكن من تطبيق “المنطقة الامنة ” بعمق 30 إلى 40 لكم في العمق السوري , وذلك بهدف احتلال المزيد من الاراضي السورية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق