البيانات

في ذكرى مذابح الأرمن، مؤتمر ستار يدعو للنضال لمنع المجازر

في ذكرى مذابح الأرمن، مؤتمر ستار يدعو للنضال لمنع المجازر

استذكر تنظيم مؤتمر ستار ضحايا مجزرة الأرمن في ذكراها السنوية الـ 102، وأكدت بأن النضال هو الطريق الوحيد لسد الطريق أمام ارتكاب المزيد من المجازر.
وأصدر المركز الدبلوماسي في مؤتمر ستار والمنسقية العامة للمؤتمر بياناً كتابياً إلى الرأي العام، استذكرا فيه ضحايا مجزرة الأرمن التي ارتكبت في عام 1915 على يد الدولة العثمانية.

وجاء في نص البيان:
الشعب الأرمني من الشعوب القديمة على هذه الأرض، ولها كدح كبير في تطوير حضارة ميزبوتاميا، وهم من بنوا شلالات المياه الكبيرة، وهم من بنوا الجدران العالية، كما أنهم قدموا نتاجاتهم الثقافية على أرض ميزبوتاميا للشعوب، بالإضافة إلى أنهم طوروا الزراعة على هذه الأرض، وفي نفس الوقت الشعب الأرمني طور من ثقافاتهم، والوعي والعلاقات الأخوية مع باقي الشعوب في المنقطة.

ولهذه الأسباب في عام 1915 ارتكب بحقهم مجزرة، المجزرة لم تستهدف الشعب الأرمني فقط بل استهدفت السلام والاخوة وتاريخ الشعوب.

المجزرة التي ارتكبت في عام 1915 ضد الشعب الأرمني، كانت الحادثة التراجيدية التي شهد لها التاريخ، وبهذه المجزرة هجرت الإمبراطورية العثمانية الملايين من الشعب الأرمني من أرض آبائهم وأجدادهم بقوة السلاح، بالإضافة إلى قتل الآلاف منهم، مأساة التي تجرعها الشعب الأرمني جراء هذه المجزرة فهي كبيرة لهذه الدرجة بأن الانسان لا يمكن المطالبة بها.

وبمناسبة ذكرى 102 للمجزرة ضد الشعب الأرمني، نحن كمؤتمر ستار نستنكر بأشد العبارات المجزرة، وننحني بإجلال أمام الأشخاص الذي فقدوا حياتهم في هذه المجزرة، ونتشارك الشعب الأرمني حزنهم”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق