تحليل وحوارات

الروس وأعوانهم عاجزون عن الوصول إلى حقول النفط شرق الفرات

دارا مراد ـ Xeber24.net

مع تطور الأزمة السورية بعد أن دخلت إلى مرحلة الصراع المباشر بين الدول الإقليمية، والتي تجاوزت الفصائل والقوة المسلحة السورية وحتى دول لقاءات أستانا التي باتت تخاف على مصير بلدانها ودخلت مرحلة الحفاظ على حكمها وأوضاعها الداخلية التي باتت في وضع لا يبشر باستمرار أنظمتها الحالية .

لعاب الروس يسيل على نفط شرق الفرات

فشل الروس حتى الأن في الوصول إلى نفط الجزيرة شرق الفرات في مناطق دير الزور، بالرغم من تسخير الروس إمكانيات ضخمة في سبيل تأليب الأوضاع في مناطق سيطرة قوات سوريا الديمقراطية في شرق الفرات عبر محاولة تشكيل قوى عسكرية مختلفة من السكان المحليين في غرب الفرات في المناطق التي يسيطر عليها النظام في دير الزور و البادية الشامية، ومحاولة هذه المجموعات الاتصال مع أقرانهم المحليين بغية تجنيد أشخاص للعمل على الدعاية لعودة النظام والعمل لصالح روسيا وإيران، بهدف الوصول إلى حقول النفط الضخمة في شرق الفرات والتي أفلس الروس من الانتفاع بها واستثمارها.

ويتكفل الروس عبر استخبارات النظام في تقديم الأموال والامتيازات لتجنيد أشخاص من السكان المحليين في شرق الفرات للعمل لصالح النظام، وكذلك يعمل الإيرانيين العمل نفسه عبر شيوخ وأشخاص من غرب الفرات، لتجنيد سكان محليين للعمل لصالح إيران والدعوة للتشيع مقابل رواتب شهرية عالية، إلا أن محاولات الروس والإيرانيين و النظام باءت بالفشل و لا تلقى أي استجابة من قبل سكان مناطق شرق الفرات الذين لا يثقون بهذه الأنظمة، بأعمالها الإجرامية بحق سكان المنطقة.

أعلن اليوم رئيس إدارة العمليات العامة التابعة لهيئة أركان القوات المسلحة الروسية الفريق أول سيرغي رودسكوي أن “الأمريكيين يعدون التشكيل المسلح “مغاوير الثورة” وعدد من المجموعات المسلحة الصغيرة تابعة لما يسمى بـ”جيش الكتائب العربية” في منطقة الـ 55 كيلومترا في التنف”.

وبين رودسكوي أن “الأراضي التي تسيطر عليها واشنطن والتحالف الدولي بمنطقة الفرات شهدت 300 عملية إرهابية قتل فيها 225 شخصاً وذلك خلال شهر حزيران الماضي و تموز الحالي”.

وهذا اعتراف بغيض من قبل أعلى رتبة في القوات الروسية التي تدير العمليات القتالية والاستخباراتية، على أن أغلب هذه العمليات تخطط لها روسيا واعوانها و حتى بالاشتراك مع خلايا تنظيم داعش في المنطقة، حيث يتبين من متابعة طريقة وأسلوب تنفيذ هذه العمليات، أن للروس يد فيها .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق