تحليل وحوارات

العاملين في المنظمات الدولية ثراء فاحش وضياع للهوية الوطنية

كمال احمد _xeber24.net

عندما يذكر اسم “المنظمة ” أمام المواطن في شمال شرق سوريا ,قبل أن يعرف هوية المنظمة أو طبيعة عملها يتذكر اوراق نقدية من العملة العالمية التي يتهافت الجميع إلى اقتنائها وادخارها للمتاجرة بها خصوصا عندما تصعد قيمته طبقا لتقلبات الأحداث في الساحة السورية الغير مستقرة أمنياً وسياسياً.

ويرادف المواطن السوري دائما الدولار مع “المنظمة” خصوصا اذا كانت أجنبية وغير تابعة للأمم المتحدة, من دون ايلاء الاهمية للنظر الى ماهية واهداف هذه المنظمة والتي غالبا ما تتضمن استبياناتها على اسئلة واستفساراتها بغرض جمع معلومات استخباراتية.

ويتكون الهيكل الإداري لأي منظمة على ” المدير الاجنبي” وغالبا ما يكون مكتبه اما في الاردن او اقليم كردستان او لبنان, ليأتي بعده المدير المحلي و المنسق وتتكون المنظمة من عدة اقسام لها رؤساء وعاملين وحتى حراس ومستخدمين, وتستأجر المنظمة شقق ومستودعات و لمقراتها بالدولار وبأسعار عالية, وغالبا ما يعرض اصحاب الشقق والابنية للمنظمة عقاراتهم لاستئجارها ,معتمدين على نفس موظفي المنظمة كوسطاء مقابل عمولة او مبلغ قطعي في حال اتمام عملية الايجار من قبل الوسيط.

في الوقت الذي كان شباب وشابات روج افا لا يهدا لهم بال في كيفية بناء قوة عسكرية لحماية المنطقة والدفاع عنها في بداية تشكيل الفصائل المسلحة في سوريا, وبالتزامن مع هجرة مجموعات كبيرة من حاملي الشهادات والمتعلمين الى كردستان وتركيا ومنها الى أوروبا خوفا من تطورات الحرب في سوريا ,وقسم ثالث من حاملي الشهادات الجامعية و المتعلمين فضلوا البقاء في روج افا ومن دون الاهتمام بالانضمام للمجموعة التي دافعت وقاتلت حتى الان للدفاع عن مناطقهم, والسعي إلى العمل ضمن المنظمات الأهلية الغير حكومية التي نقلت نشاطاتها الى المنطقة وافتتحت مقراتها بداية في مدينة “ديرك “تحت مسميات انسانية واغاثية.

حرصت هذه المجموعة على التقيد بنظام العمل في المنظمة وتطبيق برامجها حتى اكثر من اصحاب ومدراءها من الأجانب ,وكأنهم يعملون في بيئة غير البيئة التي عاشوا فيها, متناسين بشكل متقصد في سبيل الحفاظ على الرواتب المجزية التي تدفع لهم بالدولار, اي شعور قومي أو وطني تربطهم بهذه الأرض وانتماءهم لهذا الشعب, بل كانوا و ما ذالوا ينقلون كل معلومة عن الأوضاع الأمنية الى مدراءهم, بل أن البعض منهم يضخم هذه الأوضاع بما يناسب المبلغ الذي يحصلون عليه.
ومع تزايد اعداد هذه المنظمات في روج افا لجا الكثير من المدراء والمنسقين الى تعيين العاملين في المسابقات التي كانت تجري شكليا مقابل اموال نقدية كرشاوي او لاعتبارات عائلية, من المتعارف عليه في هذه المنظمات هو اخذ الراتب الاول للعامل او الموظف الناجح بالواسطة.
هذه الشريحة هي المستفيدة حتى اكثر من اقرانهم المهاجرين الى أوروبا , فأدنى أجر يتلقاه العامل في هذه المنظمات هو 800 دولار و تصل بعض الاجور الى 2000 دولار شهريا, وما يربط هذه الشريحة بمناطقه هي المنظمة وليس امر اخر, ولو لم تكن هذه المنظمات موجودة لهاجرت هذه الشريحة ايضا.

ويضاف الى هذه الاجور هو قيام الموظفين و المدراء بشراء عربات حديثة من نوع “اتش 1” وابرام عقود مع المنظمة التي يديرها تحت اسم اخر لتدر علية مبلغ قيمة.

كل هذه الخروقات والرشاوي والمحسوبات كانت تجري امام الجهات المعنية بهذه المنظمات في الإدارة الذاتية الديمقراطية من دون الاعتراض على اي منها, وربما كانت البعض في هذه الجهات على علاقة بما كان يجري.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لفهم كيفية استخدامك لموقعنا ولتحسين تجربتك. من خلال الاستمرار في استخدام موقعنا ، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط. سياسية الخصوصية

جمع البيانات
عند استخدام الموقع قد تصادف مناطق مثل المنتديات أو خدمات الفيديو حيث يتم الطلب منك كمستخدم إدخال معلومات المستخدم الخاصة بك. يتم استخدام مثل معلومات المستخدم هذه فقط للهدف التي يتم جمعها من أجله، وأي أغراض أخرى يتم تحديدها في نقطة الجمع وذلك بالتوافق مع سياسة الخصوصية هذه. لن نقوم بالإفصاح عن أي من معلومات المستخدم التي توفرها لطرف ثالث دون إصدارك الموافقة على ذلك، باستثناء ضرورة توفير خدمات قمت بتحديد طلبها.
إلغاء الاشتراك
تستطيع عندما تريد سحب موافقتك على استلام مخاطبات دورية بخصوص المواصفات، والمنتجات، والخدمات، والفعاليات وذلك عن طريق الرد على وصلة "إلغاء الاشتراك" في المخاطبات القادمة منا. الرجاء ملاحظة أننا لن نقوم بالإفصاح عن معلومات المستخدم الخاصة بك لطرف ثالث لتمكينه من إرسال مخاطبات تسويق مباشرة لك دون موافقتك المسبقة على القيام بذلك.
الملفات النصية (كوكيز)
يتوجب عليك أن تعلم أنه من الممكن أن يتم جمع المعلومات والبيانات تلقائيا من خلال استخدام الملفات النصية (كوكيز). وهي ملفات نصية صغيرة يتم من خلالها حفظ المعلومات الأساسية التي يستخدمها موقع الشبكة من أجل تحديد الاستخدامات المتكررة للموقع وعلى سبيل المثال، استرجاع اسمك إذا تم إدخاله مسبقا. قد نستخدم هذه المعلومات من أجل متابعة السلوك وتجميع بيانات كلية من أجل تحسين الموقع، واستهداف الإعلانات وتقييم الفعالية العامة لمثل هذه الإعلانات. لا تندمج هذه الملفات النصية ضمن نظام التشغيل الخاص بك ولا تؤذي ملفاتك. وإن كنت تفضل عدم جمع المعلومات من خلال استخدام الملفات النصية، تستطيع اتباع إجراء بسيط من خلال معظم المتصفحات والتي تمكنّك من رفض خاصية تنزيل الملفات النصية. ولكن لا بد أن تلاحظ، أن الخدمات الموجهّة لك شخصيا قد تتأثر في حال اختيار تعطيل خيار الملفات النصية. إذا رغبت في تعطيل خاصية إنزال الملفات النصية اضغط الرابط هنا للتعليمات التي ستظهر في نافذة منفصلة.

اغلاق