الأخبار

دمشق : حصول تركيا على “إس-400” لا يثير قلقنا رغم وجود قواتها على أراضينا

نازرين صوفي – Xeber24.net

أعلنت دمشق، في أول تعليق لها على بدء روسيا توريد منظومات صواريخ الدفاع الجوي “إس-400” إلى تركيا، أن هذا الأمر لا يثير قلقا لدى الحكومة السورية.

ويأتي ذلك نظراً إلى ان تركيا تحتل مساحات واسعة من الاراضي السورية , باتفاق جرى بين الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ونظيره التركي رجب طيب أردوغان , فلا يحتاج النظام السوري إلى الدخول في اي اشتباك محتمل مع تركيا ولا سيما ان فيصل مقداد كان قد هدد باسقاط الطائرات التركية اذا خرقت سيادة بلاده لكنه تغافل عنها وسمح لها باختراق اجواء بلاده.

وردا على سؤال حول هذا الموضوع، أوضح السفير السوري لدى موسكو، رياض حداد، في تصريح صحفي نقلته روسيا اليوم، اليوم الاثنين: “في الوقت الحالي تركيا تؤدي دور دولة ضامنة في إطار عملية أستانا إلى جانب روسيا، وتنسق خطواتها مع القيادة الروسية. لهذا السبب يمكن القول إن هذه المسألة ليست في دائرة اهتمامنا”.

وبدأت روسيا، يوم 12 يوليو الحالي، عملية توريد منظومات “إس-400” إلى تركيا في إطار اتفاق أبرم بين البلدين عام 2017. وتعارض الولايات المتحدة هذا الاتفاق بشدة، حيث هددت السلطات التركية بعقوبات، قائلة إن هذا السلاح يعرض للخطر النظام الدفاعي المشترك لدول الناتو إذ يستطيع كشف أسرار حساسة له.

وتأتي هذه العملية تزامنا مع استمرار أزمة حادة بين تركيا وسوريا والتي قطعت علاقاتها مع الحكومة السورية منذ اندلاع الحرب في البلاد عام 2011، وتوجه اتهامات متكررة للسلطات في دمشق بقيادة الرئيس، بشار الأسد.

وزاد التوتر بعد تنفيذ تركيا منذ العام 2016 عمليتين عسكريتين واسعتين في شمال سوريا، حيث احتلت تركيا ومعها الفصائل السورية الاسلامية المتطرفة مناطق واسعة من الاراضي السورية.

ويثبت ذلك بأن هناك تنسيق بين انقرة ودمشق بشكل سري لمنع وقوع اي حوادث بين الجانبين رغم احتلال تركيا للارضي السورية وتقوم بتغيير ديموغرافيتها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق