الاقتصاد

لتدهور استقلالية البنك المركزي التركي “فيتش” تخفض تصنيفها الائتماني لتركيا

نازرين صوفي – Xeber24.net

بعد عزل الرئيس التركي رجب طيب أردوغان حافظ البنك المركزي , وتدهور استقلاليته وتماسك السياسية الاقتصادية ومصداقيتها ,خفضت وكالة “فيتش” الدولية للتصنيف الائتماني، يوم الجمعة، التصنيف الائتماني السيادي لتركيا من “بي بي” إلى “بي بي-” مع نظرة مستقبلية سلبية.

وقالت الوكالة، إن “عزل محافظ البنك المركزي يسلط الضوء على تدهور في استقلالية البنك وتماسك السياسة الاقتصادية ومصداقيتها”.

وأوضحت أن “قرار الإقالة يثير مخاطر بتقويض تدفق رؤوس الأموال الأجنبية اللازمة لتلبية حاجات التمويل الخارجي الكبيرة لتركيا وتدهور النتائج الاقتصادية”.

وأشارت إلى أن عزل محافظ البنك المركزي يزيد أيضا الشكوك بشأن احتمالات إصلاحات هيكلية وإدارة الأوضاع المالية للقطاع العام. وفقا لـ”رويترز”.

وأصدر أردوغان، في الـ 6 من يوليو/تموز الجاري، فرمان يقضي بعزل محافظ البنك المركزي مراد تشتين قايا، قبل 10 أشهر من انتهاء مدة ولايته، وتعيين نائبه مراد أويصال خلفا له، مشيرا أن سبب الإقالة هو فشل تشتين قايا في تنفيذ تعليمات بشأن أسعار الفائدة وأن البنك لم ينفذ دوره بطريقة صحيحة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق