الأخبار

التصعيد العسكري على إدلب مستمر … طائرات النظام تحول ريف المدينة الى جهنم لموالي تركيا

حميد الناصر ـ xeber24.net

يستمر التصعيد العسكري والاستهداف العنيف من قوات النظام السوري على مقرات ونقاط تمركز المتطرفين الموالين للنظام التركي في المناطق الواقعة بشمال سوريا.

وأفاد مصدر محلي من إدلب لمراسل “خبر24 ” يوم الجمعة 5/يوليو، بأن طائرات النظام نفذت عدة غارات بصواريخ فراغية على مقرات المتطرفين في بلدة محمبل بريف إدلب الغربي؛ ما نتج عن مقتل ثلاثة مسلحين بالإضافة لمدني واحد كحصيلة أولية وإصابة آخرين بجروح خطيرة.

وأضاف المصدر أن الطائرات الحربية استهدفت بالصواريخ محيط بلدة بسنقول غربي إدلب، وبلدتي حاس وحيش في الريف الجنوبي دون تسجيل إصابات.

وفي ريف حماة أكد المصدر أن الطيران الروسي نفذ غارات جوية بالصواريخ على مقرات مسلحي “الجيش الوطني” في قرية القرقور، بالتزامن مع رمايات مدفعي من قِبَل قوات النظام، استهدفت مدن وبلدات مورك واللطامنة وكفرزيتا وتل ملح والجبين والزيارة والمشيك في الريف الشمالي والغربي.

والجدير ذكره يشهد ريفي إدلب وحماة عمليات استهداف مكثفة من الطائرات الحربية التابعة للنظام السوري والمقاتلات الروسية؛ ما تسبب بمقتل مئات المدنيين والمسلحين الموالين لتركيا هناك.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق