اخبار العالم

إيران تهدد “بالرد بالمثل” على بريطانيا في حال عدم الافراج عن الناقلة الايرانية المحتجزة

نازرين صوفي – Xeber24.net

هددت طهران على لسان أمين مجلس تشخيص مصلحة النظام الايراني ” محسن رضائي” بالرد بالمثل على بريطانيا وإيقاف أي ناقلة نفط بريطانية في بحر الخليج في حال عدم الإفراج عن الناقلة الإيرانية المحتجزة لدى حكومة جبل طارق.

كما و نقلت وكالة “إرينا” الإيرانية تصريح رئيس الدائرة الثالثة لغرب أوروبا في وزارة الخارجية الايرانية الذي قال: “خطوة القوة البحرية البريطانية في توقيف نقالة النفط الايرانية بصورة غير قانونية بمثابة قرصنة بحرية”.

وأضاف، قائلا: “إن ايران ستستخدم كل طاقاتها السياسية والقانونية للافراج عن هذه الناقلة واستيفاء حقوقها”.

وكانت سلطات جبل طارق قد احتجزت، يوم أمس الخميس، ناقلة نفط متجهة إلى سوريا وتحمل مليوني برميل بعد انتهاك العقوبات الأوروبية ضد الدولة السورية.

كما و طالبت إيران، بريطانيا بالإفراج الفوري عن ناقلة نفط احتجزتها في جبل طارق، متهمة إياها بالتصرف بناء على طلب الولايات المتحدة.

وقالت وزارة الخارجية في بيان إن مسؤولا كبيرا بوزارة الخارجية وصف الخطوة البريطانية بـ”غير المقبولة”، في اجتماع مع السفير البريطاني، الذي تم استدعاءه لإبلاغه بالاحتجاج الرسمي، وذلك بحسب وكالة “فرانس برس”.

وأضاف البيان: “أنه دعا إلى الإفراج الفوري عن ناقلة النفط، بالنظر إلى أنها تم احتجازها بناء على طلب الولايات المتحدة، استنادا إلى المعلومات المتاحة حاليا”.

ومن جانبه رحب مستشار الأمن القومي الأمريكي جون بولتون، يوم الخميس، باحتجاز بريطانيا ناقلة تحمل نفطا إيرانيا لسوريا.

وقال بولتون، “إن الولايات المتحدة ستواصل مع حلفائها منع الحكومتين السورية والإيرانية من التربح من هذه التجارة غير المشروعة”. بحسب “رويترز”.

وبحسب ما أفادت “رويترز”، قال جوسيب بوريل القائم بأعمال وزير الخارجية الإسباني يوم الخميس، إن حكومة جبل طارق احتجزت الناقلة العملاقة “غريس 1” بناء على طلب من الولايات المتحدة لبريطانيا.

وكالات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق