الأخبار

“جبهة النصرة” تطالب الموظفين والعمال للقتال في جبهاتها بريف حماة وإدلب

حميد الناصر ـ xeber24.net

طالب تنظيم “جبهة النصرة” الإرهابي (هيئة تحرير الشام) والتي تسيطر على إدلب، الموظفين والعمال للالتحاق بصفوف المسلحين على جبهات القتال ضد قوات النظام السوري بريف حماة وإدلب.

وأفاد مصدر خاص من إدلب لمراسل “خبر24” اليوم الإثنين 17/يونيو، أن متزعمي “جبهة النصرة” قاموا بنشر بيان طلبوا من خلاله جميع الموظفين والعمال الالتحاق بـ”ركب المقاتلين”، متعهدين لهم بتقديم التسهيلات اللازمة.

أوضح المصدر ذاته أنه من لم يستطع المشاركة في القتال عليه القيام بأعمال “التدشيم والمساندة” إضافة إلى الدعم المالي وتخصيص مبلغ شهري لدعم المسلحين ورعاية أسرهم وأبنائهم.

وأضاف المصدر أن التنظيم طالب بتشكيل لجان خاصة في كل المؤسسات المتواجدة في إدلب وأريافها لجمع الاموال من المدنيين كدعم لمقاتليها.

ورجح المصدر ذاته أن سبب قيام “جبهة النصرة” بهذا الإجراء، يعود إلى خسارتها الكبيرة في الأرواح خلال الحملة التي اطلقتها قوات النظام السوري بقيادة روسية على المناطق الخاضعة لسيطرتها.

والجدير ذكره وتشهد محافظة إدلب وريف حماة تصعيدًا عسكريًا من قبل قوات النظام السوري بدعم من الطيران الروسي، منذ أواخر الشهر الماضي، ما أسفر عن مقتل مئات المسلحين من الفصائل الموالية لتركيا وعلى رأسهم تنظيم “جبهة النصرة”.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق