الأخبار

تفجير ينسف أحد أبرز المباني الأمنية للنظام في ريف درعا

حميد الناصر ـ xeber24.net

شن عدد من المسلحين المجهولين، في ليل السبت_الأحد، هجوماً عنيفاً على مبنى مديرية “الناحية” في مدينة الحراك بريف درعا الشرقي، عقبه تفجير هزّ المبنى، وأسفر عن اشتباكات واستنفار واسع للنظام السوري.

ومن جانبه أفاد مصدر محلي من درعا لمراسل “خبر24” أن التفجير استهدف مبنى الناحية بعد منتصف الليل، عقبه اشتباكات وإطلاق نار عشوائي، دون معرفة الأضرار الناجمة عن الهجمات.

وأضاف المصدر أنه يرجح أن تكون مجموعات ماتسمى “المقاومة الشعبية” التي تم تشكيها من قبل عدد من المسلحين والمتزعمين السابقين في الفصائل المتطرفة وراء ذلك الهجوم.

ولفت المصدر أن الهجوم أسفر عن وقوع قتلى وجرحى في صفوف عناصر النظام السوري الذي كانوا يتواجدون داخل المبنى.

والجدير ذكره تشهد محافظة درعا منذ سيطرة النظام وروسيا عليها في أواخر عام 2018، العديد من عمليات الاغتيال وانفجار العبوات الناسفة والألغام الأرضية، التي خلفت عشرات القتلى والجرحى معظمهم من قوات النظام السوري.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق