الأخبار

رغم كثافة القصف الجوي الروسي الفصائل الارهابية والاسلامية المتطرفة الموالية لتركيا تتقدم بريف حماة وتسيطر على مناطق جديدة

نازرين صوفي – xeber24.net

تستمر الفصائل الإسلامية المتطرفة والارهابية الموالية لتركيا في تقدمها على حساب قوات النظام السوري شمال غرب حماة وتسيطر على اجزاء واسعة من بلدة استراتيجية وذلك رغم كثافة القصف الجوي الروسي , كما انها تواصل قطع اتستراد السقيلبية – محردة.

تشهد محاور في الريف الشمالي الغربي من محافظة حماة معارك متواصلة بوتيرة عنيفة، بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها بدعم روسي من طرف، والفصائل الإسلامية السورية المتطرفة ومجموعات الارهابية الموالية لتركيا من طرف آخر، حيث تمكنت الفصائل المتطرفة والارهابية التي تعتبر الجناح العسكري للائتلاف السوري المعارض الذي بعتبر المجلس الوطني الكُردي جزء منه من فرض سيطرتها على أجزاء واسعة من بلدة الجلمة الاستراتيجية وذلك في إطار الهجوم الثاني للفصائل عليها والمستمر منذ يوم أمس، بعد فشل الهجوم الأول مساء الجمعة، فيما تتواصل الاشتباكات بعنف بين الطرفين على المحاور الغربية من الجلمة في محاولة من قوات النظام لاستعادة زمام المبادرة بينما تسعى الفصائل لفرض سيطرتها الكاملة عليها.

وقال المرصد السوري لحقوق الانسان بأنه رصد دخان كثيف يغطي أقصى ريف إدلب الجنوبي وريفي حماة الشمالي والشمالي الغربي نتيجة إشعال الفصائل لعشرات الإطارات المطاطية في محاولة للتشويش على الطائرات الحربية، كما تترافق المعارك العنيفة مع عمليات قصف صاروخي متبادل بعشرات القذائف والصواريخ منذ فجر اليوم، وسط تنفيذ طائرات حربية روسية غارات مكثفة على محاور القتال برفقة طائرات النظام الحربية، ووثق المرصد السوري مزيداً من الخسائر البشرية على خلفية استمرار المعارك والقصف، حيث قتل 8 عناصر من قوات النظام والمسلحين الموالين لها بينما قتل 5 من الفصائل والمجموعات الجهادية، وبذلك يرتفع إلى 228 تعداد الذين قضوا وقتلوا منذُ بدء الهجوم الذي نفذته المجموعات الجهادية والفصائل بعد عصر الخميس الـ6 من حزيران الجاري في ريف حماة الشمالي الغربي والمترافقة مع ضربات جوية وبرية مكثفة، وهم 126 من قوات النظام والمليشيات الموالية لها، و102 من المقاتلين بينهم 42 من الفصائل الإسلامية والمقاتلة من ضمنهم عبد الباسط ساروت القيادي في جيش العزة.

على صعيد متصل ألقى الطيران المروحي صباح اليوم الأحد براميل متفجرة على أطراف بلدة كفرنبودة وقرية الزكاة بريف حماة الشمالي، كما نفذت طائرات النظام الحربية 35 غارة جوية استهدفت خلالها كل من اللطامنة وحصرايا ومورك وكفرزيتا والجبين وتل ملح بريف حماة الشمالي بالإضافة لمحاور القتال شمال غرب حماة، وخان شيخون جنوب إدلب، فيما نفذت طائرات “الضامن” الروسي صباح اليوم الأحد أكثر من 21 غارة على محاور القتال شمال غرب حماة، وتل ملح والجبين وحصرايا وكفرزيتا بريفي حماة الشمالي والشمالي الغربي، فيما استهدفت قوات النظام منذ ما بعد منتصف الليل بما لا يقل عن 380 قذيفة مدفعية وصاروخية مناطق متفرقة في جبل شحشبو ومحاور القتال شمال غرب حماة وريف حماة الشمالي، بالإضافة لريف إدلب الجنوبي، أيضاً استهدفت الفصائل بالقذائف والصواريخ المكثفة القصابية وكفرنبودة الخاضعتين لسيطرة قوات النظام بريف إدلب الجنوبي وحماة الشمالي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق