الأخبار

حملة بشعارين تطلقها الفصائل الموالية لتركيا ضد قوات النظام السوري بريف حماة

حميد الناصر ـ xeber24.net

بدأت الفصائل المتطرفة والموالية للنظام التركي، مساء اليوم الخميس 6/يونيو، هجوم عنيف ضد قوات النظام السوري والقوات الروسية في ريف الشمالي لحماة، بهدف استرجاع بعض المناطق التي خسرتها مؤخرًا.

ونشرت شبكة “إباء” التابعة لتنظيم “جبهة النصرة” إن الفصائل المتطرفة أطلقت على الهجوم الجديد اسم “غزوة الشيخ المعتصم بالله المدني” أحد أبرز متزعمي تنظيم “جبهة النصرة” والذي قتل قبل مدة قصيرة في معارك ريف حماة الأخيرة.

من جانبها، أعلنت “الجبهة الوطنية” الموالية لتركيا عن بدء هجوم واسع أيضا ضد قوات النظام السوري على محاور عدة في ريف حماة الشمالي”، تحت اسم “دحر العدوان”.

إلى ذلك، أفاد مصدر ميداني من ريف حماة لمراسل “خبر24” بإن الفصائل المتطرفة أقدمت على تدمير دبابة لقوات النظام بعد استهدافها بصاروخ مضاد للدروع، على جبهة القصابية جنوب إدلب، حصلت عليه في وقت سابق كدعم من النظام التركي.

وفي ذات السياق لفت المصدر ذاته عن مقتل وإصابة نحو 15 عنصرًا من قوات النظام إثر استهدافهم بصاروخ موجه أيضا على محور تل ملح في ريف حماة الشمالي الغربي.

والجدير ذكره أن قوات النظام تقدمت على عدة مواقع في ريفي حماة وإدلب، بعد حملة استهداف جوي وصاروخي مكثف ومستمر منذ عدة أشهر وحتى الآن، الأمر الذي دفع النظام التركي الحليف الأبرز للمتطرفين لتقديم الدعم العسكري وتشكيل غرفة عمليات مشتركة لاسترجاع المناطق التي خسروها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق