اخبار العالم

جماعة “أبو سياف” المتشددة تقتل رهينة هولندية في الفلبين

جيلان علي – xeber24.net- وكالات

أعلن الجيش في الفلبين أن إسلاميين متشددين قتلوا اليوم الجمعة 31 مايو 2019 رهينة هولندي حاول الهرب منهم بعدما احتجزوه في جنوب البلاد لأكثر من سبع سنوات وهي جماعة أبو سياف التابعة لتنظيم “داعش” .

وقال العميد ديفينو بابايو في الجيش الفلبيني، في تصريح للصحفيين، الجمعة، أن الجماعة كانت تحتجز الرهينة الهولندي “إيوولد هورن” في منطقة جبلية بولاية “سولو” جنوبي البلاد.

وأضاف بابايو أن الجيش هاجم عناصر أبو سياف واشتبكت معهم، وخلال ذلك حاول هورن الهروب من المكان حيث أطلق عناصر أبو سياف النار عليه وأردوه قتيلاً.

وأوضح بابايو أن ستة من المسلحين لقوا حتفهم في المعركة، وبينهم امرأة جرى تحديد هويتها على أنها زوجة القيادي في جماعة أبو سياف رادولان ساهيرون.

وكان هورن اختطف ومعه سويسري يدعى لورينزو فينسيجويرا ومرشد فلبيني، في الأول من فبراير من عام 2012 أثناء نزهة لمراقبة الطيور بإقليم “تاوي تاوي” في أقصى جنوب البلاد, وفترة احتجاز هورن هي الأطول لرهينة لدى الجماعة، التي تعد مسؤولة عن بعض من أسوأ الهجمات الإرهابية التي ضربت الفلبين، وكذلك عمليات اختطاف رهائن أجانب بارزين.

الجدير بالذكر ان جماعة ابو سياف هي جماعة جهادية انشقت عن جبهة التحرير الوطنية “جبهة مورو” عام 1991م في جنوبي الفلبين، أنشأها عبد الرزاق أبو بكر جنجلاني. وهدف جهادها “إنشاء دولة إسلامية” غربي جزيرة مندناو جنوبي الفلبين, كما تدرج الولايات المتحدة والفلبين الجماعة، على قائمة الإرهاب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق