راي اخر

إيران ومضيق هرمز

منطقة الخليج العربي في هذه الفترة تشهد غلياناً لم يسبق أن حصل قبل ذلك في التاريخ الحديث، فهناك جيوش تتجمع في هذه المنطقة وتحديداً في مضيق هرمز، من اجل الضغط على إيران لمنعها من تصدير النفط، أو المواجهة العسكرية في حال فشلت عملية الضغط عليها، والأهداف كثيرة منها تطبيق صفقة القرن وإضعاف القوى الموالية لإيران.

أمريكا قطعت آلاف الكيلومترات من أجل التواجد بقرب إيران، وتحديداً في مضيق هرمز لكي ترعب إيران وتجلبها إلى طاولة المفاوضات، التي تريدها أمريكا سواء كان بإرسال رقم هاتف، أو بإرسال حاملات طائرات إلى الخليج العربي وفِرَق عسكرية أمريكية للضغط على إيران.

الواقع أن أمريكا تناست أو تجاهلت أنها في منطقة الخليج العربي وتحديداً في مضيق هرمز، وهذا بالمفهوم الجغرافي أن القوات والبوارج الأمريكية في مرمى صواريخ إيران، أي أن أمريكا تلعب في حارة إيران بطريقة البلطجة التي استعملتها سابقاً مع دول العالم وباعتقاد أمريكا أنها حققت نجاحات في وقتها مع هذه الدول، إيران لن تفوت هذه الفرصة وأعلنت أن جميع القواعد العسكرية في منطقة الخليج العربي وفي ومضيق هرمز تحت أعيننا وسيطرتنا وفي مرمى صواريخنا، في حال ارتكبت أمريكا أي حماقة غير محسوبة، وعلى أمريكا أن ترجع من حيث أتت أو أن تلتزم الهدوء التام في هذه المنطقة، أو تأتي إلى طاولة المفاوضات.

هذه القوة والثقة الإيرانية النابعة من إرادة الشعب والقيادة، ترعب أمريكا وتجعلها تُعيد حساباتها مع أي دولة كانت.

إيران تقوم برصد هذه السفن الحربية الأمريكية بين لحظة وأخرى وتقوم بإرسال صور جوية عالية الوضوح والدقة لمثل هذه السفن مع ما تحويه من حمولة سواء كانت عساكر أو عتاد عسكري أو طائرات أمريكية مقاتلة، هذا الوضع الجديد أربك أمريكا وأدخلها إلى منطقة قوة لا يستهان بها مثل إيران ومحور المقومة، وإن حاولت أمريكا ضرب إيران سيكون الرد الإيراني غير متوقع وغير مسبوق.

وكما جاء على لسان القادة الإيرانيين بأن إسرائيل لن تصمد لأكثر من نصف ساعة في حال تم نشوب الحرب على إيران، ناهيك عن القواعد العسكرية الأمريكية المترامية الأطراف في منطقة الخليج العربي وهي في مرمى الصواريخ الإيرانية أو الطائرات المسيرة التي تم استعمالها في السعودية من قبل الحوثيين قبل فترة.

بقلم: محمد فؤاد زيد الكيلاني

المملكة الأردنية الهاشمية

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لفهم كيفية استخدامك لموقعنا ولتحسين تجربتك. من خلال الاستمرار في استخدام موقعنا ، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط. سياسية الخصوصية

جمع البيانات
عند استخدام الموقع قد تصادف مناطق مثل المنتديات أو خدمات الفيديو حيث يتم الطلب منك كمستخدم إدخال معلومات المستخدم الخاصة بك. يتم استخدام مثل معلومات المستخدم هذه فقط للهدف التي يتم جمعها من أجله، وأي أغراض أخرى يتم تحديدها في نقطة الجمع وذلك بالتوافق مع سياسة الخصوصية هذه. لن نقوم بالإفصاح عن أي من معلومات المستخدم التي توفرها لطرف ثالث دون إصدارك الموافقة على ذلك، باستثناء ضرورة توفير خدمات قمت بتحديد طلبها.
إلغاء الاشتراك
تستطيع عندما تريد سحب موافقتك على استلام مخاطبات دورية بخصوص المواصفات، والمنتجات، والخدمات، والفعاليات وذلك عن طريق الرد على وصلة "إلغاء الاشتراك" في المخاطبات القادمة منا. الرجاء ملاحظة أننا لن نقوم بالإفصاح عن معلومات المستخدم الخاصة بك لطرف ثالث لتمكينه من إرسال مخاطبات تسويق مباشرة لك دون موافقتك المسبقة على القيام بذلك.
الملفات النصية (كوكيز)
يتوجب عليك أن تعلم أنه من الممكن أن يتم جمع المعلومات والبيانات تلقائيا من خلال استخدام الملفات النصية (كوكيز). وهي ملفات نصية صغيرة يتم من خلالها حفظ المعلومات الأساسية التي يستخدمها موقع الشبكة من أجل تحديد الاستخدامات المتكررة للموقع وعلى سبيل المثال، استرجاع اسمك إذا تم إدخاله مسبقا. قد نستخدم هذه المعلومات من أجل متابعة السلوك وتجميع بيانات كلية من أجل تحسين الموقع، واستهداف الإعلانات وتقييم الفعالية العامة لمثل هذه الإعلانات. لا تندمج هذه الملفات النصية ضمن نظام التشغيل الخاص بك ولا تؤذي ملفاتك. وإن كنت تفضل عدم جمع المعلومات من خلال استخدام الملفات النصية، تستطيع اتباع إجراء بسيط من خلال معظم المتصفحات والتي تمكنّك من رفض خاصية تنزيل الملفات النصية. ولكن لا بد أن تلاحظ، أن الخدمات الموجهّة لك شخصيا قد تتأثر في حال اختيار تعطيل خيار الملفات النصية. إذا رغبت في تعطيل خاصية إنزال الملفات النصية اضغط الرابط هنا للتعليمات التي ستظهر في نافذة منفصلة.

اغلاق