الأخبار

برلمان كردستان العراق يدعو الى تطبيع الاوضاع في المناطق المتنازع عليها

باهوز خليل – xeber24.net

طالبت لجنة المناطق الكردستانية خارج الاقليم في برلمان جنوب كردستان الى تطبيع الاوضاع في المناطق الكردستانية المتنازع عليها، معتبرة ماشهدته قرية “بلكانة” التابعة لناحية “سركران” في محافظة كركوك، يوم امس بمثابة ضربة للتفاهمات بين بغداد واقليم كردستان.

وقالت جوان يونس رئيسة اللجنة البرلمانية الخاصة بالمناطق الكردستانية المتنازعة عليها، في مؤتمر صحفي بمبنى البرلمان بهولير، ان “ما حدث امس في المناطق الكردستانية الخارجة عن ادارة الاقليم يخالف تماما اجواء التفاهم التي سادت مؤخرا العلاقات بين اربيل وبغداد، ويعرض مساعي تطبيع الاوضاع في تلك المناطق للخطر”.

وأضافت: “ندين وبشدة هذا العمل الذي وصفته بلـ” الخطير” و الذي اقدمت عليه المجاميع التي استولت على دور و اراضي الكرد، مشيرة الى ان هذه الممارسات تعيد الى الاذهان ممارسات نظام البعث”.

ودعت يونس الى ضرورة يتم تطبيع الاوضاع في كركوك وباقي المناطق خارج ادارة اقليم كردستان.

وكان مجموعة من المواطنين العرب الوافدين وبدعم من القوات الامنية العراقية ،استولوا امس على اراض و دور سكينة فارغة تعود ملكيتها لمواطنين كرد في محافظة كركوك المتنازع عليها بين هولير وبغداد.

من جهته أعلن عضو مجلس النواب عن كتلة الاتحاد الوطني الكردستاني، عن انتهاء ازمة قرية “بلكانة” وقال النائب ريبوار طه خلال منشور له:” ان عدد من الاشخاص قاموا بغصب عدد من المنازل في قرية “بلكانة” التابعة لناحية سركران، ونتج عنه حالة من التشنج في المنطقة”، مشيرا الى انه “اجرى اتصالا هاتفيا مع غرفة العمليات المشتركة العراقية، تم على اثره ارسال قوة عسكرية خاصة الى القرية لانهاء الازمة”.

واضاف: ان “القوة قامت باخراج الاشخاص الذين قاموا بغصب المنازل دون وجه حق”، لافتا الى” انه وبقرار من غرفة العمليات المشتركة، تقرر من الان وصاعدا، اتخاذ اجرات قانونية بحق الاشخاص الذين يغصبون ويسلبون اموال وممتلكات السكان الاصليين في تلك المنطقة”.

المصدر: وكالات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق