الأخبار

الحكيم يدعو إقليم كوردستان الى الحذر من تحركات "غير مدروسة"

الحكيم يدعو إقليم كوردستان الى الحذر من تحركات “غير مدروسة”

دارا مراد ـ xeber24.net

دعا رئيس التحالف الوطني عمار الحكيم يوم الاربعاء إقليم كوردستان الى الحذر من تحركات “غير مدروسة” في إشارة إلى ما يبدو إلى الاستفتاء الاستقلال الذي يمضي الكورد في إجرائه.
وفي احتفالية مولد الامام علي بمكتبه في بغداد، دعا الى “اعادة صياغة العلاقة بين الإقليم والمركز بطريقة اكثر واقعية ووطنية وبما يحفظ هيبة الحكومة الاتحادية التي نؤمن بها وأيضا حقوق الإقليم”.
وحذر من ان “التشنجات والاستفزازات والتحركات غير المدروسة لا تؤدي الى أي نتيجة سوى تسببها بالكثير من التأزيم غير المبرر”.
وأشار إلى أن “الشعب العراقي في الإقليم يعاني منذ مدة من مشكلة انقطاع الرواتب وتقليل الدعم وجمود الوضع الاقتصادي ومن المشاكل الداخلية التي يجب ان تحل بالوئام والتوافق والاستفادة من التجارب الكبيرة والصعبة التي مر بها الكرد على مدى عشرات السنين”.
وأعرب الحكيم عن ثقته “برئيس إقليم كوردستان مسعود بارزاني والقيادات الكوردية في الوصول الى مرحلة الاستقرار الداخلي والذي سينعكس على استقرار العلاقة بين المركز والاقليم وثقته بقيادات إقليم كوردستان التي تتفهم ان بعض الخطوات غير المسؤولة لا تخدم الحقوق الكردية ولا تحمي اللحمة الوطنية العراقية”.
ودعا الجميع الى ان “يكونوا على قدر المسؤولية التاريخية وان يكونوا حريصين جدا على الابتعاد عن القرارات الشعبوية وغير المدروسة”، عادا العلاقة بين المركز والاقليم والمحافظات اساسا لبناء العراق الاتحادي الديمقراطي الحر.
وبشأن التحالف الوطني، طالب الحكيم قادة التحالف بالبدء بأجراءات اختيار رئاسته القادمة من الان، مبينا ان “التحالف الوطني تمكن في الاونة الاخيرة من اداء واجبه رغم الكثير من المنغصات والتشويهات لاخراج سفينة التحالف من حالة الركود وتوجيهها نحو لمسار الصحيح”.
ولفت إلى أن “فترة رئاسة التحالف الحالية تقترب من انتهاء المدة المحددة للرئاسة الدورية”، داعيا قادة التحالف لجعله القدوة في عملية تبادل المواقع وتناوب الرئاسة من دون تأخير.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق