الرأي

الخارجية) السورية خارجة عن أفق الحل حتى اللحظة

سيهانوك ديبو

قبل كل شيء. بشكل عام يتميز خطاب السلطة السورية وبشكل خاص حيال الإدارة الذاتية لشمال وشرقي سوريا؛ حيال قوتها العسكرية قوات سوريا الديمقراطية؛ وحيال مظلتها السياسية في أي عملية تفاوضية مجلس سوريا الديمقراطية بأنه يفتقر إلى أدنى حالات المهنية. كما أن الطقسية المقيتة لسان حالها؛ يبدو أننا في فصل (خونة) وفي فصل آخر (سوريين وندافع عن سوريا)؛ في شهر نحن (نستقوي) بالغير وفي شهر يليه الطرف المنجح للعملية السياسية. على عكس هذا الخطاب غير المفيد وغير المنتمي إلى أدنى حالات الحل فإن مجلس سوريا الديمقراطية وعلى طول الخط يتميز بخطاب واقعي وبردود نافعة ومنتمية وباستراتيجية واضحة. كنا ولا نزال نقول بأن النظام السوري المركزي هو أساس الأزمة السورية لكنه في الوقت نفسه جزء من الحل السياسي.
يأتي خطاب -ليس بيان- وزارة الخارجية السورية الأخير مغترباً عن سوريا وعمّا يحدث في منطقة الشرق الأوسط والعالم. هام هموم منظومة الاستبداد إعادة انتاج النظام شديد المركزية في شاكلة 2011 وما قبل. كان لهذا الخطاب أن يكون موجهاً بالضد من الاحتلال التركي وبالأخص لعفرين؛ لا ضد منظومة سياسية مجتمعية حمت المجتمع السوري ومارست أقصى حالات الدفاع عن سوريا في مثال قسد. سوى أن هذا الخطاب يأتي وفي هذا التوقيت ووفق السياقات التي أنتجته ليعبر عن حالة صدمة النظام وعدم توقعه بأن قوات سوريا الديمقراطية باتت تحظى بهذه الحاضنة الشعبية وبمباركة أبناء المنطقة من مختلف التكوينات السورية في مثال ملتقى العشائر السورية المنعقد في عين عيسى 3 مايو أيار 2019.
من يخاف من الاجتماع السوري -أيا يكن- غير مؤهل كي يكون طرفاً في الحل السوري؛ هؤلاء لا يؤمنون أساساً بالحل وبالتغيير الديمقراطي الذي حان وقته بالفعل وبالعمل إنما ينتمون إلى مدمِّرة الحسم العسكري.
حان الوقت ليتحلى أطراف الحل بالواقعية؛ فالحوار العقلاني المسؤول؛ فعملية تفاوض حقيقية بناءة.
هل يعلم السوري من هو طرف الحل ومن هم أطراف التدمير؟

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لفهم كيفية استخدامك لموقعنا ولتحسين تجربتك. من خلال الاستمرار في استخدام موقعنا ، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط. سياسية الخصوصية

جمع البيانات
عند استخدام الموقع قد تصادف مناطق مثل المنتديات أو خدمات الفيديو حيث يتم الطلب منك كمستخدم إدخال معلومات المستخدم الخاصة بك. يتم استخدام مثل معلومات المستخدم هذه فقط للهدف التي يتم جمعها من أجله، وأي أغراض أخرى يتم تحديدها في نقطة الجمع وذلك بالتوافق مع سياسة الخصوصية هذه. لن نقوم بالإفصاح عن أي من معلومات المستخدم التي توفرها لطرف ثالث دون إصدارك الموافقة على ذلك، باستثناء ضرورة توفير خدمات قمت بتحديد طلبها.
إلغاء الاشتراك
تستطيع عندما تريد سحب موافقتك على استلام مخاطبات دورية بخصوص المواصفات، والمنتجات، والخدمات، والفعاليات وذلك عن طريق الرد على وصلة "إلغاء الاشتراك" في المخاطبات القادمة منا. الرجاء ملاحظة أننا لن نقوم بالإفصاح عن معلومات المستخدم الخاصة بك لطرف ثالث لتمكينه من إرسال مخاطبات تسويق مباشرة لك دون موافقتك المسبقة على القيام بذلك.
الملفات النصية (كوكيز)
يتوجب عليك أن تعلم أنه من الممكن أن يتم جمع المعلومات والبيانات تلقائيا من خلال استخدام الملفات النصية (كوكيز). وهي ملفات نصية صغيرة يتم من خلالها حفظ المعلومات الأساسية التي يستخدمها موقع الشبكة من أجل تحديد الاستخدامات المتكررة للموقع وعلى سبيل المثال، استرجاع اسمك إذا تم إدخاله مسبقا. قد نستخدم هذه المعلومات من أجل متابعة السلوك وتجميع بيانات كلية من أجل تحسين الموقع، واستهداف الإعلانات وتقييم الفعالية العامة لمثل هذه الإعلانات. لا تندمج هذه الملفات النصية ضمن نظام التشغيل الخاص بك ولا تؤذي ملفاتك. وإن كنت تفضل عدم جمع المعلومات من خلال استخدام الملفات النصية، تستطيع اتباع إجراء بسيط من خلال معظم المتصفحات والتي تمكنّك من رفض خاصية تنزيل الملفات النصية. ولكن لا بد أن تلاحظ، أن الخدمات الموجهّة لك شخصيا قد تتأثر في حال اختيار تعطيل خيار الملفات النصية. إذا رغبت في تعطيل خاصية إنزال الملفات النصية اضغط الرابط هنا للتعليمات التي ستظهر في نافذة منفصلة.

اغلاق