الأخبار

الإدارة الأمريكية تبرئ داعش من امتلاك السارين ..تبرئ الإرهابيين في هجوم إدلب

الإدارة الأمريكية تبرئ داعش من امتلاك السارين ..تبرئ الإرهابيين في هجوم إدلب
موقع : Xeber24.net
تقرير : مالفا عباس
براءات الإدارة الأمريكية كل من داعش والمجاميع الإرهابية الأخرى من إمتلاكها لغاز السارين وهجومها على إدلب وبالتالي أكدت بانها غير مسؤولة على هجمات خان شيخون بريف إدلب.
أكدت الإدارة الأمريكية أن أمريكا وروسيا لم تتبادلا معلومات استخبارية عن حادثة إدلب في سوريا، وأن واشنطن تستبعد ذلك. وأشارت الإدارة إلى عدم امتلاك تنظيم “داعش” لغاز السارين وعدم ضلوع الإرهابيين في الهجوم الكيميائي في إدلب.
أعلن الناطق باسم الإدارة الأمريكية للصحفيين، أن الإدارة تعتبر أن سلطات سوريا استخدمت السلاح الكيميائي مراراً بعد الإعلان عن تدميره عام 2013. كما بيّنت أن أمريكا وروسيا تجريان اتصالات على مستويات مختلفة حول الهجمات الكيميائية في سوريا، وأن اشنطن طلبت من موسكو المساعدة في التحقيق.
وفي السياق ذاته أعلن الناطق أن الولايات المتحدة وروسيا أجرت اتصالات على مختلف المستويات بشأن الهجوم الكيميائي في سوريا، حيث طلبت واشنطن من موسكو تقديم المساعدة في التحقيق، لافتا إلى أن الحديث لا يدور عن “تبادل بالمعلومات الاستخباراتية” لأنه “في واشنطن غير واثقين من أن هذا أمر ممكن”, بسحب سبوتنيك.
وفي سياق متصل قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إن الوضع في سوريا يذكر بأحداث 2003 عندما بدأت الولايات المتحدة حملتها على العراق بعد كلمة في مجلس الأمن.
وقال بوتين، اليوم الثلاثاء مجيباً على أسئلة الصحفيين: “لدينا معلومات من مصادر مختلفة أن مثل هذا الاستفزاز، ولا يمكنني تسميته بشكل آخر، يعد في أجزاء أخرى من سوريا، بما في ذلك في الضاحية الجنوبية لدمشق حيث يعتزمون مرة أخرى رمي مواد ما واتهام السلطات الرسمية السورية باستخدامها”.
وأكد الرئيس الروسي على أن القضاء على الإرهاب الذي يمثل التهديد الرئيسي للأمن العالمي ممكن من خلال العمل سوية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق