logo

قوات النظام السوري تحاول التقدم شمال حماة وتجبر المسلحين على الانسحاب

حميد الناصر ـ xeber24.net

أقدمت قوَّات النظام السوري، صباح اليوم الاثنين 6/مايو، على التقدم نحو محور قرية “الجنابرة” شمالي حماة وسط اشتباكات مستمرة مع الفصائل المتطرفة واستهداف مكثف.

وقال ناشطون في ريف حماة لمراسل(خبر24) إنَّ شدة الاشتباكات والاستهداف المستمر، أجبرا مسلحي “الجبهة الوطنية للتحرير” على الانسحاب من قرية “الجنابرة” بعد معارك مع قوّات النظام السوري التي تستهدف محاور الاشتباك من حواجزها في معسكر بريديج.

وأضاف الناشطون أنَّ الاشتباكات أسفرت عن وقوع قتلى وجرحى في صفوف الطرفين.

أشار الناشطون تزامناً مع ذلك استهدافت قوَّات النظام السوري بقذائف المدفعية مدينة “اللطامنة” وقريتي “الزكاة وتل الصخر” كما واستهدفت الطائرات الحربية بلدة “كفرنبودة” بالصواريخ شمالي حماة، وقرية “السرمانية” غربها، وطال الاستهداف مدينة “قلعة المضيق” غربي حماة مع استمرار التصعيد.

والجدير ذكره تحدثت وسائل إعلام تابعة للنظام السوري عن قرب بدء “ساعة الصفر” لعملية عسكرية على إدلب، وسط تمهيد جوي كثيف واستهداف مدفعي متقطع.

اضف تعليق

Your email address will not be published.