الأخبار

بريطانيا تسعى لوضع المزيد من الضغوط على داعمي الحكومة السورية من بينهم روسيا

بريطانيا تسعى لوضع المزيد من الضغوط على داعمي الحكومة السورية من بينهم روسيا
موقع : Xeber24.net
تقرير :نوزت جان
النظام السوري إلى جانب جميع المجاميع الإسلامية المتطرفة يرتكبون المجازر ولا فرق بين الطرفين النظام السوري يتلقى دعمه من روسيا وإيران والعديد من الدول التي تقدم دعمها للنظام على أنها دولة ذات سيادة وطلبت منهم المساعدة لمحاربة الإرهاب , بينما المجاميع الإسلامية المتطرفة وبمختلف مسمياتها تتلقى دعمها من دول اوروبية وتركيا والقطر والسعودية وترتكب المجازر كما النظام ولا فرق بينهما بالنسبة للشعب السوري لكن الجميع يصر على أن يضغط على النظام وداعميه لوقف ارتكاب المجازر لكن الجميع يتنسى ويتغاطى على ان يكون هناك ضغط على الدول الداعمة لتلك المجاميع لوقف ارتكابها المجازر في سوريا .
هذا و قال متحدث باسم رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي يوم الاثنين إن بريطانيا تجري مناقشات مع شركاء دوليين عن سبل وضع المزيد من الضغوط على الحكومة السورية وداعميها ومن بينهم روسيا.
وجاءت التصريحات فيما التقى وزراء خارجية مجموعة الدول السبع الصناعية الكبرى يوم الاثنين في تجمع سنوي من المتوقع أن تهيمن عليه تساؤلات بشأن التدخل الأمريكي والروسي في سوريا بعد هجوم بغاز سام قتل أكثر من 70 شخصا الأسبوع الماضي, بحسب رويترز .
ولدى سؤاله عن إمكانية فرض عقوبات إضافية على روسيا قال المتحدث “نجري مناقشات مع شركائنا الأساسيين بشأن سبل يمكننا بها أن نضع المزيد من الضغط على النظام (السوري) ومن يدعمونه بما يشمل الروس.”
وقال أيضا إن ماي تحدثت مع رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو مساء الأحد لمناقشة الموقف في سوريا واتفقا على الحاجة لتعزيز الدعم لإيجاد حل سياسي لإنهاء الصراع.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق