الأخبار الهامة والعاجلة

تركيا تعترف أن رد بوتين لأردوغان بشأن المقاتلين الأكراد لم يكن ’’ إيجابياً ’’

سردار إبراهيم ـ xeber24.net

يحاول الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في كل جولاته أن يكسب الكثير من الدعم لمقاتلة وحدات حماية الشعب ـ قوات سوريا الديمقراطية , وأن يستهدف مشروع ’’ الإدارة الذاتية ’’ في الشمال السوري.

ولا يترك أردوغان باباً ألا ويطرقها في سبيل الحصول على ضوء أخضر لشن عملية عسكرية في شرق الفرات , أو لشرعنة هجماته على روج آفا والشمال السوري , كما سمحت له الفرصة في عفرين بضوء أخضر من روسيا أولا والمجتمع الدولي ثانياً.

وفي جولته الأخيرة يبدوا أنه طالب الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بالمساعدة ’’ لإخراج وحدات حماية الشعب ’’ من سوريا , مدعياً بأن الهدف لعودة المواطنين الكرد الى منازلهم.

وكشف وزير الخارجية التركي، مولود تشاويش أوغلو، أن بلاده وروسيا اتفقتا على العمل سوية ضد المقاتلين الأجانب في سوريا، مؤكدا مواصلة عملهما على تنفيذ اتفاق إدلب.

وقال تشاويش أوغلو، في حديث لقناة “NTV” التركية، نشر اليوم الأربعاء، إن بلاده وروسيا ملتزمتان بتنفيذ الاتفاق بينهما بشأن محافظة إدلب السورية، وأضاف أن هذه القضية طرحت في موسكو خلال الزيارة الرسمية للرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، الذي التقى الاثنين نظيره الروسي، فلاديمير بوتين.

وأوضح تشاويش أوغلو أن بلاده تدرك أن استمرار الاشتباكات في سوريا يعرض العملية السياسية للخطر، وشدد على أن روسيا وتركيا “متفقتان أيضا على ضرورة اتخاذ إجراءات مشتركة ضد مقاتلين إرهابيين أجانب، ومجموعات متطرفة في المنطقة.

وأكد أن أردوغان طلب من موسكو “وقف انتهاكات النظام السوري” للهدنة في المنطقة، وأشار إلى أن روسيا تحاول “التمييز بين المنظمات الإرهابية والشعب”، واصفا هذا الموقف بـ”السليم”.

وادعا وزير الخارجية التركي : “هذا هو همنا في الأساس، هنالك إرهابيون يظلمون جميع الأقليات، بما في ذلك الأكراد، ويجب الوقوف ضد هذا الظلم”.

وكشف تشاويش أوغلو أن الموقف الروسي حيال حزب العمال الكردستاني حساس قائلاً : “نعلم أن روسيا تبدي موقفا حساسا فيما يتعلق بمنظمة بي كا كا (حزب العمال الكردستاني) ، ولكن ليس هناك شيء ملموس، فالعناصر موجودة على الأرض”.

كما اعتبر أن من مصلحة موسكو أيضا “إخراج المنظمات الإرهابية” وضمان عودة الأكراد الموجودين في سوريا إلى أراضيهم، وتحقيق الاستقرار في المنطقة، “لأن روسيا تريد البقاء في سوريا”.

كما شدد على أن البلدين حريصان على وحدة الأراضي السورية، وبالتالي من المهم في هذا الصدد عدم التعاون مع المنظمات الإرهابية التي تريد تقسيمها.

وتتعاون روسيا وتركيا وكذلك إيران في إطار عملية أستانا لتسوية الأزمة السورية، وسبق أن توصل بوتين وأردوغان خلال لقائهما في سوتشي يوم 17 أكتوبر إلى اتفاق حول وقف التصعيد في محافظة إدلب ينص على إقامة منطقة منزوعة السلاح هناك وفصل الإرهابيين عن “المعارضين” وتسيير دوريات مشتركة.

المصدر: الأناضول + وكالات ـ خبر24 ـ روسيا اليوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لفهم كيفية استخدامك لموقعنا ولتحسين تجربتك. من خلال الاستمرار في استخدام موقعنا ، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط. سياسية الخصوصية

جمع البيانات
عند استخدام الموقع قد تصادف مناطق مثل المنتديات أو خدمات الفيديو حيث يتم الطلب منك كمستخدم إدخال معلومات المستخدم الخاصة بك. يتم استخدام مثل معلومات المستخدم هذه فقط للهدف التي يتم جمعها من أجله، وأي أغراض أخرى يتم تحديدها في نقطة الجمع وذلك بالتوافق مع سياسة الخصوصية هذه. لن نقوم بالإفصاح عن أي من معلومات المستخدم التي توفرها لطرف ثالث دون إصدارك الموافقة على ذلك، باستثناء ضرورة توفير خدمات قمت بتحديد طلبها.
إلغاء الاشتراك
تستطيع عندما تريد سحب موافقتك على استلام مخاطبات دورية بخصوص المواصفات، والمنتجات، والخدمات، والفعاليات وذلك عن طريق الرد على وصلة "إلغاء الاشتراك" في المخاطبات القادمة منا. الرجاء ملاحظة أننا لن نقوم بالإفصاح عن معلومات المستخدم الخاصة بك لطرف ثالث لتمكينه من إرسال مخاطبات تسويق مباشرة لك دون موافقتك المسبقة على القيام بذلك.
الملفات النصية (كوكيز)
يتوجب عليك أن تعلم أنه من الممكن أن يتم جمع المعلومات والبيانات تلقائيا من خلال استخدام الملفات النصية (كوكيز). وهي ملفات نصية صغيرة يتم من خلالها حفظ المعلومات الأساسية التي يستخدمها موقع الشبكة من أجل تحديد الاستخدامات المتكررة للموقع وعلى سبيل المثال، استرجاع اسمك إذا تم إدخاله مسبقا. قد نستخدم هذه المعلومات من أجل متابعة السلوك وتجميع بيانات كلية من أجل تحسين الموقع، واستهداف الإعلانات وتقييم الفعالية العامة لمثل هذه الإعلانات. لا تندمج هذه الملفات النصية ضمن نظام التشغيل الخاص بك ولا تؤذي ملفاتك. وإن كنت تفضل عدم جمع المعلومات من خلال استخدام الملفات النصية، تستطيع اتباع إجراء بسيط من خلال معظم المتصفحات والتي تمكنّك من رفض خاصية تنزيل الملفات النصية. ولكن لا بد أن تلاحظ، أن الخدمات الموجهّة لك شخصيا قد تتأثر في حال اختيار تعطيل خيار الملفات النصية. إذا رغبت في تعطيل خاصية إنزال الملفات النصية اضغط الرابط هنا للتعليمات التي ستظهر في نافذة منفصلة.

اغلاق