نافذة حرة

نشطاء يدعون الإدارة الذاتية الى محاسبة الفاسدين ومحاربة المحسوبيات للحفاظ على المكتسبات

بروسك حسن ـ xeber24.net

إستطاعت الإدارة الذاتية من تحقيق مكتسبات كثيرة للشعب الكردي ولجميع شعوب ومكونات روج آفا والشمال السوري, كما أنها استطاعت إقامة نظام إدارة, وأنشأت قوات أمنية للحفاظ على الأمن الداخلي وأيضا تجنيد جيش من الشباب في سبيل حماية جغرافية روج آفا والشمال السوري وجميع مناطق شرق الفرات.

هذه الاستحقاقات تم تحقيقها عبر آلاف التضحيات والشهداء بينهم قيادات بارزة كانوا في سدة القيادة في حركة المجتمع الديمقراطي, ونستطيع القول أن منظومة المجتمع الديمقراطي وأحزابها لم يبخلوا بأي شيئ في سبيل دفع المرحلة وتسييرها وقيادتها, وكان من المتوقع و المنتظر أن تكون الإدارة الذاتية أكثر صارمة في محاربة الفساد والمحسوبيات التي طرأت على ثورة روج آفا, ولكن لعدم وجود آلية محاسبة صارمة, ساد الفساد والمحسوبيات معظم مؤسسات الإدارة الذاتية.

ورغم أن أغلب حالات الفساد كانت تجري أمام أعين الإداريين إلا أنهم لم يتخذوا الإجراءات الوقائية ضد هذه الظاهرة, الظاهرة التي دمرت أقوى الحكومات والإدارات والسلطات والأمثلة كثيرة, فسقوط أغلب حكومات الشرق الأوسط كانت بسبب فساد السلطة الحاكمة.

لقد تعرضت حكومة إقليم كردستان العراق لإنتقادات كثيرة نتيجة السرقات والنهب والفساد الذي لا يزال ينخر في معظم مؤسساتها, وحتى أن قواتها غير مستعدة لإطلاق طلقة واحدة لأن الشعب والمواطن في الإقليم قد وصل الى قناعة أن السلطة فاسدة وتحكمها عائلات, ويستفيد منها ويتحكم بها عدد من أفراد هذه العائلات القليلة, بينما باقي الشعب يترنح تحت المستوى المتدني من المعيشة, حتى أنهم لا يتقاضون رواتبهم.

كان من المنتظر أن تحارب الإدارة الذاتية الفساد والمحسوبيات بشكل قاسي, ولكنه لم يحصل, لا بل تم التستر على الكثير من الملفات وخصوصا في مجال الخدمات التي شوهت صورة الادارة الذاتية وصورة المسؤولين, فقد استفاد بعض الإداريين في المؤسسات الخدمية من هذا الفساد بينما تحملها المسؤول والإداري الذي عمل ليلا نهاراً.

لقد جرب الفاسد أسم أخيه المسؤول وأسم أبن عمه في الاسايش وفي القوات الدفاعية المسلحة, وأستمر في فساده وربح الملايين من وراء تلك الاسماء, وكان للبعض لهم علم في ذلك, فلا يمكن أبداً لشخص لم يكن يملك قرشاً أن يصبح خلال 4 سنوات مليونيرا, وأن تقدم أحد ما وقال بأنه عمل في التهريب أو مع شركات أجنبية فهذا فساد ومحسوبية بعين ذاته, فلماذا بقي البعض الأخر الذين لم يكونوا أشقاء مسؤولين وأبناء مسؤولين كما هم ولم يتحولوا الى مليونيرية؟؟؟

الفساد واضح للعيان وإن أرادت الادارة الذاتية محاربتها ومحاربة الفاسدين عليهم أن ينزلوا الى شوارع كورنيش وحي الغربي والهلالية وأحياء الدرباسية وسري كانية, ليشاهدوا الشوارع التي لم تعمل فيها البلديات شيئ, ولم تقدم هذه البلديات والمؤسسات أي خدمات للمواطن, لا بل حتى البعض منهم فقط كانوا مشهوريين بإطلاق التهديدات ضد المواطن.

لقد ساد الروتين مؤسسات الإدارة بحيث قرف البعض من التوجه لتلك المؤسسات نتيجة الروتين الذي كان يعرقل كل شيئ, وهذا ما كان يؤدي الى تأخير أنهاء أوراقهم ومعاملاتهم.

حتى في مجال التعليم فقد أرسل الكثير من المسؤولين في الإدارة الذاتية أبنائهم قبل المواطن الى مدارس النظام, ولولا شكاوي النشطاء عبر صفحات التواصل الاجتماعي لما أتخذت الإدارة الذاتية بعض الخطوات ضدهم, رغم أن الكثير منهم لا زالوا مستمرين.

أثناء المشي في شوارع مدن روج آفا بإمكانك أن ترى المنازل التي بنيت على أرصفة الشوارع, تحت أنظار البلديات وتحت أنظار مؤسسات الإدارة الذاتية المختلفة, ليس هذا فحسب, حتى في الاعلام, هناك فساد ومحسوبيات وأولوية لبعض الشخصيات “المايعة” الذين قاموا ببيع تقارير وفيديوهات مفبركة ضد قوات سوريا الديمقراطية, لشبكات وقنوات أخبارية عالمية, جميع الابواب مفتوحة أمامهم, بينما مؤسسات الإدارة الذاتية الاعلامية يتم اهمالهم ورفض طلباتهم ,ويتم التعامل بهم بشكل غير جيد.

بعد دحر قوات سوريا الديمقراطية آخر جيب لتنظيم داعش في منطقة الباغوز في ريف دير الزور في 23/03/2019, أرتفع أصوات النشطاء الموالين للادارة الذاتية على صفحات التواصل الاجتماعي, يدعون فيها الإدارة الى إتخاذ خطوات عملية سريعة ووقائية ضد ظاهرة الفساد التي تشهدها مؤسسات الإدارة وضد المحسوبيات التي تعيشها الإدارة في روج آفا والشمال السوري, فجميع الدول فيها فساد, ولكن الحكومات تحاربهم حتى ولو كانت مجرد شبهات ويتعرض الفاسد للمحاكم والاستيلاء على أمواله وجميع ممتلكات أفراد عائلته ويزج به في السجن ويتم ملاحقته واعفائه, ولا يتم ترقيته وتوظيفه مرة أخرى.

في هذا الخصوص كتب السياسي الكردي صالح بوزان عبر صفحته على شكل رسالة مقتضبة الى الإدارة الذاتية جاء فيها الآتي:

رسالة مقتضبة من مواطن مغترب إلى قادة الادارة الذاتية بجميع أحزابها وتشكيلاتها العسكرية والمدنية.
لقد حاولت تركيا القضاء عليكم ففشلت فشلاً ذريعاً. وكانت لانتصاراتكم في جبهات القتال تأثير معنوي ملموس على خسارة أردغان في الانتخابات الأخيرة للبلديات. حاول المجلس الوطني الكردي ومن لف لفه تشويه نضالكم المشرف فخرج من الدائرة الوطنية والقومية ليصطف أغلب قادته بذل مع الاعداء.
أحي انتصاراتكم وتحالفكم، وألفت انتباهكم، أن المرض الذي قتل ببطء وبشكل غير مرئي مثل السرطان الحركات الثورية في العالم الثالث هو الفساد.
فكما كنتم أبطالاً في جبهات القتال كونوا أبطالاً ضد هذا المرض. فأنتم الوحيدون أمل الشعب الكردي السوري وأمل الشعب السورية عامة.
مع فائق الاحترام
صالح بوزان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لفهم كيفية استخدامك لموقعنا ولتحسين تجربتك. من خلال الاستمرار في استخدام موقعنا ، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط. سياسية الخصوصية

جمع البيانات
عند استخدام الموقع قد تصادف مناطق مثل المنتديات أو خدمات الفيديو حيث يتم الطلب منك كمستخدم إدخال معلومات المستخدم الخاصة بك. يتم استخدام مثل معلومات المستخدم هذه فقط للهدف التي يتم جمعها من أجله، وأي أغراض أخرى يتم تحديدها في نقطة الجمع وذلك بالتوافق مع سياسة الخصوصية هذه. لن نقوم بالإفصاح عن أي من معلومات المستخدم التي توفرها لطرف ثالث دون إصدارك الموافقة على ذلك، باستثناء ضرورة توفير خدمات قمت بتحديد طلبها.
إلغاء الاشتراك
تستطيع عندما تريد سحب موافقتك على استلام مخاطبات دورية بخصوص المواصفات، والمنتجات، والخدمات، والفعاليات وذلك عن طريق الرد على وصلة "إلغاء الاشتراك" في المخاطبات القادمة منا. الرجاء ملاحظة أننا لن نقوم بالإفصاح عن معلومات المستخدم الخاصة بك لطرف ثالث لتمكينه من إرسال مخاطبات تسويق مباشرة لك دون موافقتك المسبقة على القيام بذلك.
الملفات النصية (كوكيز)
يتوجب عليك أن تعلم أنه من الممكن أن يتم جمع المعلومات والبيانات تلقائيا من خلال استخدام الملفات النصية (كوكيز). وهي ملفات نصية صغيرة يتم من خلالها حفظ المعلومات الأساسية التي يستخدمها موقع الشبكة من أجل تحديد الاستخدامات المتكررة للموقع وعلى سبيل المثال، استرجاع اسمك إذا تم إدخاله مسبقا. قد نستخدم هذه المعلومات من أجل متابعة السلوك وتجميع بيانات كلية من أجل تحسين الموقع، واستهداف الإعلانات وتقييم الفعالية العامة لمثل هذه الإعلانات. لا تندمج هذه الملفات النصية ضمن نظام التشغيل الخاص بك ولا تؤذي ملفاتك. وإن كنت تفضل عدم جمع المعلومات من خلال استخدام الملفات النصية، تستطيع اتباع إجراء بسيط من خلال معظم المتصفحات والتي تمكنّك من رفض خاصية تنزيل الملفات النصية. ولكن لا بد أن تلاحظ، أن الخدمات الموجهّة لك شخصيا قد تتأثر في حال اختيار تعطيل خيار الملفات النصية. إذا رغبت في تعطيل خاصية إنزال الملفات النصية اضغط الرابط هنا للتعليمات التي ستظهر في نافذة منفصلة.

اغلاق