الأخبار

المجلس الكردي ينشر بيانا خجولاً بشأن إعتقال مسؤولها ’’ إيبش ’’ ويترجى من تركيا لإطلاق سراحه من يد الفصائل

المجلس الوطني الكردي جزء من الائتلاف السوري المعارض

سردار إبراهيم ـ xeber24.net

أصدر المجلس الوطني الكردي بياناً اليوم الثلاثاء الى الرأي العام أستنكر فيه اعتقال عناصر الفصائل الاسلامية السورية المتطرفة للقيادي في المجلس الوطني وعضوا اللجنة المركزية في حزب الديمقراطي الكردستاني ـ سوريا , الاستاذ حسين إيبش والذي تم إعتقاله في 31/03/2019 في مدينة عفرين.

وقال البيان الذي أصدره الأمانة العامة للمجلس أن مجموعة تابعة للامن السياسي التابعة للشرطة المحلية في عفرين أعتقلت إيبش دون معرفة السبب.

البيان طالب السلطات التركية للضغط على الفصائل السورية والميليشات المسلحة لإنهاء الانتهاكات وتجاوزاتها بحق المواطنين وممتلكاتهم والافراج الفوري عن حسين إيبش.

البيان لم يتطرق أبداً الى الاحتلال التركي لمنطقة عفرين بل فهم من البيان أنهم راضون بالوجود التركي في عفرين , ولهذا يقوم المجلس الوطني الكردي وفي جميع بياناته بالاستنكار ضد الفصائل وطلب العون من تركيا للتدخل لإنهاء حالة الاحتلال والفوضى التي تشهدها عفرين , متغاضية عن أن تركيا هي بحد ذاتها السبب الرئيسي والمباشر والوحيد في هذة الفوضى.

المجلس الوطني الكردي لا يزال يعقد الآمال على الدور التركي قد يسند إليهم أدوار في إدارة المنطقة , ويتم إشراكهم في إدارة بقية المناطق.

خطاب بيان المجلس الوطني الكردي تجاه إطلاق رفيقهم حسين إيبش لم يتعدى مستوى الرجاء من الدولة التركية للتدخل لإطلاق سراحه.

نص البيان كما وصلنا :

الامن السياسي في عفرين يعتقل رئيس المجلس المحلي للمجلس الوطني الكردي

أقدمت مجموعة مسلحة من ما تسمى بالشرطة العسكرية والامن السياسي التابعة للميليشيات المسلحة في عفرين في 31/3/2019 الى اعتقال الاستاذ حسين ايبش رئيس المجلس المحلي للمجلس الوطني الكردي في عفرين وعضو اللجنة المركزية للحزب الديمقراطي الكوردستاني – سوريا . ولازال مصيره مجهولا . اننا نطالب الدولة التركية بالضغط على الميليشيات لانهاء انتهاكاتها وتجاوزاتها بحق المواطنين وممتلكاتهم والافراج الفوري عن الرفيق حسين ايبش.

٤/٢/ 2019
الامانة العامة للمجلس الوطني الكردي في سوريا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق