الأخبار

الاجتماع النهائي بين الديمقراطي الكردستاني والاتحاد الوطني.. اما الاتفاق او القطيعة

باهوز خليل – xeber24.net

كشف مصدر مطلع, الاربعاء 27 اذار 2019، ان حزبي الاتحاد والديمقراطي الكردستانيين سيعقدان اليوم اجتماعاً حاسماً من شأنه انهاء الخلافات حول مناصب حكومة وبرلمان كردستان او دفع الاتحاد للتوجه الى خانة المعارضة واعلان نظام الادارتين.

وقال المصدر: ان ” الحزبين سيعقدان في مقر الاتحاد الوطني بالسليمانية اليوم والاجتماع سيعقد باحتمالين لا ثالث لهما ام اعلان انفراج الازمة بينهما ودخول الاتحاد في الحكومة والبرلمان بمناصب متفق عليه او التوجه الى المعارضة واعلان نظام الادارتين بادارة مستقلة من قبله لمحافظتي السليمانية وحلبجة”.

وأضاف، أن “الاجتماع سيكون على مستوى عال من قيادات الحزبين، فيما ينتظر من الحزب الديمقراطي الرد على الوطني بشأن مطالبه الأخير بمنصب وزارة الداخلية أو وزارة المالية، فيما سيبحث الاجتماع ملف منصب نائب رئيس اقليم كردستاني وهو الشرط الذي وضعه الاتحاد للمشاركة بحكومة الإقليم”.

وأشار المصدر الذي فضل عدم الكشف عن اسمه، إلى أن “الاجتماع سيبحث ملف محافظة كركوك، وضرورة انهاء الجدل القائم بشأنها”.

ووقّع الحزبان الديمقراطي والاتحاد الوطني الكردستانيان، الاثنين (4 اذار 2019)، اتفاقية سياسية شاملة، بشكل رسمي.

وقال المتحدث عن الاتحاد الوطني الكردستاني، لطيف شيخ عمر، خلال مؤتمر صحفي مشترك، مع محمود محمد عن الحزب الديمقراطي، إن “الحزبين توصلا إلى اتفاق مهم بخصوص وضع كركوك وتمثيل الكرد في بغداد”.

وأضاف، أن “الجانبين توصلا أيضاً إلى اتفاق مهم جداً يهم الشعب ويدعم عمل الحكومة”، مبيناً أن “الاتفاق سيكون دليلاً نستند عليه بعملنا الآن وفي المستقبل، وهو اتفاق مهم جداً”، مشيراً إلى أن “الاتفاق يهدف الى تنظيم العمل والحفاظ على مصالح الكرد”.

المصدر: وكالات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق