اخبار العالم

تصاعد المواجهات بين القوات اليمنية والحوثيون في الحديدة

شيلان أحمد _xeber24.net _وكالات

قالت مصادر عسكرية وسكان إن طرفي الصراع في اليمن تبادلا نيران الأسلحة الثقيلة خلال الليل في الحديدة فيما سارعت الأمم المتحدة لمحاولة إنقاذ اتفاق لوقف إطلاق النار في الميناء الذي يعد شريان حياة لملايين يواجهون خطر المجاعة.

وجاءت الاشتباكات عقب تسلم الحكومة اليمنية خطة معدلة بشأن عملية الانسحاب من الحديدة غربي البلاد، صعّدت القوات الحوثية الإيرانية هجماتها على مواقع القوات المشتركة ومنشآت تجارية في المدينة، في خرق جديد للهدنة المعلنة.

وقال مصدر عسكري من الحكومة المعترف بها دوليا إن الحوثيين حاولوا المباغتة بالهجوم على قواتهم مشيرا إلى أنهم تمكنوا من صدهم.

وطال القصف المناطق التي عادة ما تنشب فيها المعارك في الحديدة وهي حي السابع من يوليو الذي يقع على بعد أربعة كيلومترات من الميناء وعلى الأطراف الجنوبية حيث يحتشد آلاف الجنود المدعومين من الإمارات.

وكانت الحكومة اليمنية والقوات الحوثية توصّلتا في ديسمبر الماضي في السويد إلى اتفاق لوقف إطلاق النار في مدينة الحديدة المطلّة على البحر الأحمر، والتي تضم ميناء حيويا.

كما نصّ الاتفاق على انسحاب المتمردين من ميناء الحديدة وميناءين آخرين في المحافظة التي تحمل الاسم ذاته.

وقتل عشرات الآلاف في الحرب وتدخل التحالف في 2015 لإعادة حكومة هادي للسلطة بعد أن أجبرها الحوثيون على الخروج من العاصمة صنعاء.

وتسببت الحرب في تشريد أكثر من مليوني شخص ودفعت بالبلاد إلى حافة المجاعة.

وقالت منظمة الصحة العالمية يوم الاثنين إنها سجلت 108889 حالة اشتباه في الإصابة بالكوليرا و190 حالة وفاة بالمرض منذ بداية 2019 في عدة محافظات مشيرة إلى أن نحو ثلث الحالات من الأطفال الذين تقل أعمارهم عن خمس سنوات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق