الأخبار

لخدمة تركيا نائب عن الديمقراطي الكُردستاني يحرض لاستخدام القوة ضد حزب العمال الكردستاني رغم اعلان الحزب انسحابه

اعلن حزب العمال الكُردستاني انسحابه من شنكال

نازرين صوفي – Xeber24.net

خدمةً لاجندات تركيا ودعما لموقفها المعادي لحزب العمال الكُردستاني ,دعا نائب في كتلة الديمقراطي الكردستاني الى استخدام القوة لاخراج الحزب من شنكال، بعد مرور عام على اعلان الحزب انسحابه الكامل من شنكال.

وبالرغم ان حزب العمال الكردستاني اعلن انسحابه من شنكال يوم 23 اذار 2018، بعد ان خاض اعواماً من المقاومة في جبل شنكال دفاعا ًعن الاييزيدين، تحاول شخصيات و جهات سياسية تحميل العمال الكردستاني مسؤولية اية حادثة في شنكال ، وتصر على وصف وحدات مقاومة شنكال كفصيل تابع لحزب العمال، علمأً ان قوام تلك الوحدات هي من ابناء و بنات شنكال وهم ايزيديين.

وتجدر الاشارة إلى ان بيشمركة الديمقراطي الكُردستاني كان قد انسحب من شنكال عند شن تنظيم داعش الهجوم على الايزيديين عام 2014 , تاركين الازيديين بين أيدي عناصر التنظيم الاكثر إرهاباً في العالم.

وفي اعقاب الهجوم الذي تعرض احدى وحدات مقاومة شنكال يوم 17 اذار على يد الجيش العراقي، و التي اسفرت عن وقوع عدد من الضحايا من الطرفين، صرح النائب عن الحزب الديمقراطي الكردستاني في البرلمان العراقي شيروان دوبرداني لوكالات تركية، انه لا حل سوى استخدام القوة لاخراج ما وصفه بـ”عناصر العمال الكردستاني”.

واشار الى مساعي وضع هذا الملف على طاولة البرلمان للتصويت عليه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق