شؤون ثقافية

لعبة الغموض

لعبة الغموض
 
جودت هوشيار
 
الغموض في النقد الادبي قد يكون متعمدا. سواء في المقالات والدراسات أو مراجعات الأصدارات الجديدة . بعض النقّاد في بلادنا يتلاعبون بالكلمات والمصطلحات الأدبية والفكرية الحديثة ، تلك التي لم يستوعبوا معانيها ، وانما يتشدقون بها للتعالم والتغطية على ثقافتهم الهزيلة . كتابات هؤلاء عبارات مشوشة وركيكة ، وجمل لا تعني شيئا محددا ولا تعبّر عن مفهوم أو فكرة ما. الكاتب الحقيقي هو من يمتلك القدرة على التعبير الواضح الجميل أو ما نطلق عليه السهل الممتنع . لأن هذه السهولة هي نتيجة عمل شاق وجهد عظيم .
 
أقرأ لكبار النقّاد الغربيين والروس باللغتين الإنجليزية والروسية ، فلا أجد في كتاباتهم أي غموض . قد يكون بعض الغموض في الشعر أو الفلسفة بالنسبة الى غير المتخصصين فيها . أما في النقد الأدبي ، فأن الغموض لا يدل الا على الجهل والتفكير المشوش ، أو من أجل التمويه والتستر على الخواء الفكري .
 
ثمة كتاب رائع للكاتب البريطاني ” سومرست موم ” تحت عنوان ” حصيلة حياتي ” ويقول موم في هذا الكتاب أنه يكره الغموض في الكتابة أكثر من أي شيء آخر . ويسخر من الكتاب الذين يتعمدون الكتابة بغموض لأنه ليس لديهم أفكار أو صور محددة يريدون التعبير عنها .
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق