الأخبارفيديو

بالفيديو … داعشيات من روسيا والمغرب خرجن من الباغوز يجدن حبل انقاذهن في تركيا “نريد الذهاب لتركيا”

نازرين صوفي – Xeber24.net

لم تعد تحتاج القضية إلى ثبوتيات وادلة بأن تركيا هي من سهلت دخول الدواعش والداعشيات عبر مطاراتها واراضيها وحدودها إلى سوريا , لكن كل الخارجين من الدواعش والداعشيات الخارجين من اخر جيب لهم في الباغوز يؤكدون بانهم دخلوا سوريا من الحدود التركية , ويجدون حبل انقاذهم بالعودة إلى تركيا إما لحمايتهم او لتسهل عودتهم إلى بلدانهم كما سهلت دخولهم لسوريا.

يتعامى المجتمع الدولي والدول العظمى عن الدعم الذي تقدمه تركيا لتنظيم داعش وفتح مطاراتها واراضيها لعناصر التنظيم للتنقل من بقاع الارض الى سوريا , وذلك لحماية مصالحها مع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان ولارضائه.

ونشر حزب الاتحاد الديمقراطي , الأحد، شريط فيديو لنساء “داعشيات” بعد خروجهن من قرية الباغوز التي تعد آخر جيب لتنظيم داعش في شرق سوريا.

وقال الحزب، في تغريدة على تويتر، إن الفيديو يرصد مجموعة من النساء الداعشيات بعد استسلامهن لقوات سوريا الديمقراطية، التي تسعى لتحرير الباغوز من داعش.

وعلى مدى أسابيع تدفق آلاف الأشخاص، كثير منهم من زوجات وأطفال وعناصر التنظيم، من قرية الباغوز، مما دفع قوات سوريا الديمقراطية لتأخير الهجوم.

وفي الفيديو الذي نشره حزب الاتحاد الديمقراطي، تظهر نساء منقبات خلال استجوابهن، وذلك بعد خروجهن من الباغوز.

واجمعت جميع النساء بان حبل النجاة في تركيا ، بعد سؤالهن عن الوجهة التي يردن الذهاب إليها، على عزمهن التوجه إلى تركيا، الأمر الذي يثبت بان علاقة تركيا بالتنظيم علاقة جيدة وان تركيا هي من ستحميهم.

ولا تحمل أي من النساء المستجوبات الجنسية التركية، فإحداهن قالت إنها مغربية، في حين أشارت أخرى إلى أنها من طاجيكستان، وذكرت ثالثة أنها من أوكرانيا، بينما قالت اثنتان أخريتان إنهما من روسيا.

ولم تقتصر عملية الانتقال إلى الأراضي الخاضعة لسيطرة التنظيم المتشدد على الرجال، بل شملت أيضا النساء، وأطلق على بعضهن لقب “عرائس داعش”.

وكانت تركيا محطة هامة للمتشددين والمتشددات والارهابيين الراغبين بالانضمام إلى داعش، وسط تقارير عن تلقي التنظيم المتشدد تسهيلات ودعم من السلطات التركية.

#داعشيات خرجنا من الباغوز استسلمن #لقوات_سوريا_الديمقراطية يردن العودة إلى #تركيا لانها طوق النجاة بالنسبة لهن. يؤكدن انهن اتين من #تركيا #لسوريا

Posted by Xeber24 on Saturday, 9 March 2019

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق