الأخبار

قصف بري وانفجارات عنيفة تشهدها منطقة المزارع في بلدة الباغوز

شيلان أحمد_xeber24.net

قال المرصد السوري لحقوق الأنسان اليوم 3\مارس, أن منطقة مزارع الباغوز الواقعة بالقرب من الضفاف الشرقية لنهر الفرات تشهد، عمليات قصف بري وانفجارات سمع دويها في المنطقة.

وأشار المرصد إلى اندلاع اشتباكات عنيفة بين قوات سوريا الديمقراطية وقوات التحالف الدولي تنظيم “داعش” ، في منطقة مزارع الباغوز ضمن الريف الشرقي لدير الزور، في محاولة من قسد التقدم وإنهاء تواجد التنظيم الذي ينزوي إلى الأنفاق نهاراً ويبدأ عملياته خلال ساعات الليل، وتترافق الاشتباكات مع قصف مكثف من قبل طائرات التحالف الدولي على تحركات ومواقع من تبقى من التنظيم.

وصرحت المتحدثة باسم حملة تحرير دير الزور “ليلوى البعدالله” لمراسل موقعنا “خبر24” مساء يوم الاحد 3\مارس, اكدت بأن تنظيم داعش بحكم المنتهي عسكرياً وان عناصره في حالة ضعف ولا يوجد لديهم معنويات للقتال ولمواجهة مقاتلي سوريا الديمقراطية.

أضاف المرصد أن عملية التقدم تجري ببطئ نتيجة المخاوف من قبل قسد من استخدام التنظيم لشبكة الأنفاق في منطقة مزارع الباغوز سواء بعمليات التنقل التي يجريها من تبقى من مقاتلي التنظيم وقادته، أو من خلال تفجير الألغام المزروعة بكثافة في محيط منطقة تحصن التنظيم الذي يعمد للتواري نهاراً والهجوم ليلاً مستغلاً الظلام.

وتقدمت قوات سوريا الديمقراطية خلال الساعات الفائتة الأمر الذي مكنها من تضييق الخناق أكثر فأكثر على عناصر التنظيم المتبقين هناك، في الوقت ذاته تواصل قسد تمشيط المزارع والمناطق التي تقدمت إليها من تفكيك عبوات وألغام والبحث عن متوارين من التنظيم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق