اخبار العالم

تواصل القصف على جانبي خط المراقبة بين الهند و باكستان

شيلان أحمد_xeber24.net _رويترز

تواصل القصف يوم السبت 2\ مارس, على جانبي خط المراقبة الذي يفصل بين الجزء الواقع تحت سيطرة الهند من كشمير والجزء الواقع تحت سيطرة باكستان، وهو ما تكرر على مدى الأسابيع الماضية.

واستؤنف القتال ليل الجمعة وحتى فجر السبت، ما أدى إلى مقتل شقيقين وأمهما في الشطر الهندي من كشمير فضلا عن إصابة الأب بجروح خطيرة.

وقال جيش باكستان يوم السبت إن سلاحي الجو والبحرية ”ما زالا في حالة تأهب وحذر“، مع مقتل اثنين من جنوده بعد تبادلهما إطلاق النار مع قوات هندية بمحاذاة خط المراقبة. وقال جيش الهند يوم السبت إن باكستان أطلقت قذائف مورتر عبر الخط.

وفي الشطر الباكستاني من الإقليم، قال المسؤول الحكومي عمر عزام إن القوات الهندية استخدمت أسلحة ثقيلة “لاستهداف القرويين بشكل عشوائي على طول خط المراقبة” ما أسفر عن مقتل صبي وإصابة ثلاثة آخرين. وقال إن العديد من المنازل دمرت جراء القصف الهندي.

وأثار هذا التصعيد قلق قوى عالمية منها الصين والولايات المتحدة اللتان حثتا الهند وباكستان على ضبط النفس لتجنب نشوب صراع آخر بين الجارتين اللتين خاضتا ثلاث حروب منذ الاستقلال عن بريطانيا عام 1947.

وتصاعد التوتر بينهما سريعا بعد تفجير في 14 فبراير شباط لسيارة ملغومة مما أسفر عن مقتل 40 من قوات الأمن الهندية على الأقل في الشطر الواقع تحت سيطرة الهند من كشمير.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق