الأخبار

النظام السوري الذي يدعي سيادته على كامل سوريا يتعامى عن تعزيز تركيا لاحتلاله في حماة وادلب

نازرين صوفي – Xeber24.net

تستمر الحكومة السورية الرسمية في دمشق بالتعامي عن استمرار تركيا بتعزيز نقاطها على الاراضي السورية , وذلك في حين ان الحكومة تدعي بان سيادتها على كامل الاراضي السورية ,حيث ارسلت تركيا نحو 70 آلية تركية محملة بالمعدات العسكرية واللوجستية والجنود تدخل للأراضي السورية نحو نقاط انتشار ومراقبة قوات بلادها في إدلب وحماة التي تبعد عن الحدود السورية 90 كلم.

تواصل القوات التركية استقدام الأرتال العسكرية التابعة لها نحو “نقاط المراقبة” التابعة لها في الشمال السوري عبوراً من مناطق تقع بالكامل تحت سيطرة جبهة النصرة دون يتم استهدافها من قبل النصرة وهذا ما يؤكد بان التعاون والتنسيق بين تركيا والارهابيين في اعلى المستويات، حيث رصد المرصد السوري لحقوق الإنسان دخول رتل عسكري نحو الأراضي السورية، يضم نحو 70 آلية تحمل معدات لوجستية وجنود وذلك قبيل منتصف ليل أمس، حيث اتجه الرتل إلى النقاط التركية في كل من مورك بريف حماة الشمالي، والصرمان بريف مدينة معرة النعمان، ونشر المرصد السوري في الـ 24 من شهر فبراير الفائت، أنه تواصل القوات التركية تسيير الأرتال إلى الداخل السوري بغية زيادة في تحصين نقاطها الـ 12 المنتشرة فيه، حيث دخلت عدة شاحنات تحوي منازل مسبقة الصنع إلى النقطة التركية في بلدة الصرمان بالريف الشرقي من معرة النعمان في القطاع الجنوبي الشرقي لإدلب، بعد أن جرى رصد دخول رتل تابع للقوات التركية نحو الأراضي السورية صباح اليوم، وذلك بعد منتصف ليل السبت – الأحد، حيث دخلت نحو 20 آلية تحمل جنود ومعدات لوجستية إلى نقطة التركية في منطقة الصرمان بريف مدينة معرة النعمان بالقطاع الجنوبي من ريف إدلب، فيما كان نشر المرصد السوري يوم أمس السبت، أنه رصد دخول شاحنات من معبر باب الهوى الحدودي مع تركيا محملة بغرف مسبقة الصنع ومتوجهة إلى نقاط المراقبة التركية بريفي حماة وإدلب، في إطار عملية الدخول المستمرة للأرتال التركية وتحصين نقاط مراقبتها المنتشرة في مناطق سيطرة الفصائل وأطراف مناطق سيطرة هيئة تحرير الشام.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق