اخبار العالم

السلطات التركية تتهم الطيار الذي انقذ أردوغان ابان انقلاب 2016 بالانتماء لتنظيم إرهابي

دارا مراد_xeber24.net

تتهم السلطات التركية الطيار الذي نقل اردوغان من مدينة موغلا إلى مطار اسطنبول اثناء المحاولة الانقلابية في عام 2016 بالانتماء الى جماعة فتح الله غولن.

تتهم النيابة العامة التركية الطيار باريش يورتسفان، بالانتماء لتنظيم إرهابي مسلح.
وتأتي هذه الخطوة بعد أن فصلت السلطات يورتسفان من عمله في فبراير/شباط من عام 2017 ليتقدم بعدها للعمل في شركة أطلس الخاصة للطيران .

من جانبها، طلبت الشركة من يورتسفان إحضار شهادة براءة ذمة للتأكد مما إذا كان ينتمي لأي تنظيم أم لا, وبناء على هذا تقدم يورتسفان بطلب إلى النيابة، حيث ورد في تحقيقات النيابة أن يورتسفان انقلابي، واستخدم تطبيق بايلوك الذي يُزعم استخدام الانقلابين له للتواصل فيما بينهم.

وقال يورتسفان الذي طُلبت إفادته أنه لا علاقة له بحركة فتح كولن ، لكن قررت النيابة رفع دعوى قضائية بحقه بتهمة الانتماء لحركة “غولن ” عن طريق دعمها عن قصد على الرغم من عدم مشاركته ضمن هيكل التنظيم.

جدير بالذكر أنه عقب المحاولة الانقلابية في 2016 اعتقلت السلطات التركية مئات العسريين وأكثر من مئة ألف مدني بتهمة الانتماء لحركة الخدمة ودعم الانقلاب.

وتتهم السلطات التركية حركة “غولن “بتدبير المحاولة الانقلابية، غير أن ملهم الحركة فتح الله غولن رفض هذه الاتهامات وطالب بتحقيق دولي، وهو ما ترفضه الحكومة التركية حتى اللحظة.

وتسببت قرارات الفصل التعسفي لمئات الطيارين العسكريين عقب محاولة انقلاب 2016، في إحداث فراغ في القوات المسلحة التركية، الأمر الذي دفع القوات الجوية لاستدعاء الطيارين العسكريين السابقين العاملين حاليًا على متن طائرات الخطوط الجوية المدنية في شركات الطيران لسد الفراغ.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق