منوعات

حسن شندي يوضح ما جرى في عفرين ويفضح دور المجلس الكردي

بروسك حسن ـ xeber24.net

أوضح ’’ حسن شندي ’’ أحد الاشخاص المعروف بمعاداته ومعارضته لمشروع الادارة الذاتية وحزب الاتحاد الديمقراطي , وهاجم وانتقد الادارة الذاتية على طول السبوات السنوات الماضية ومكث في أسطنبول تارة وهولير تارة أخرى , وببدأ تركيا حملتها العسكرية ضد مدينة عفرين , دخل شندي المدينة , ولكنه لم يبقى فيها كثيراً وسرعان ما خرج منها بعد تعرضه للتهديد وحتى التعرض لعملية اغتيال حسب ما أعلنه هو أنذاك.

حسن شندي وهو من أبناء مدينة عفرين , عاد الى تركيا ومنها سريعاً الى دول الاتحاد الأوروبي , وبقيى صامتاً الى أن كتب عبر صفحته على التواصل الاجتماعي ما جرى في عفرين أثناء عملية الاحتلال , وما تلاها من مباحثات ومشاورات بينهم ’’ مجموعة أشخاص يعملون مع الاحتلال التركي ضد الادارة الذاتية ’’ وبين الجانب التركي والفصائل السورية الاسلامية المتطرفة.

وكتب حسن شندي التالي:

توضيح هام لابناء عفرين للامانه التاريخية
احترم عبدالرحمن آبو وله مكانة في قلبي حيث في صغري كنت اراه مناضلا طيبا لكن يجب التوضيح له ولغيره كونه كان معتقلا وبعد خروجه من المعتقل هناك من يقوم بترويج امور عديدة له ولشعبنا.
اولا : قبل عملية غصن الزيتون بشهرين تم ابعاد المجلس الوطني الكردي من قبل تركيا وقطع معاشه وتم تحضير بديل له وهم جماعة رابطة المستقلين الكرد. ولقدقمت بدعوة المجلس لتاسيس مجالس واخذ دور لم يستجيبو خوفا اولا ولعدم قدرتهم ثانيا.
ثانيا : ان المجلس الوطني الكردي لم يشارك بتاسيس
مؤتمر انقاذ عفرين واجتمع باعضائه سرا تسعة فقط وارسلهم للمؤتمر كاشخاص وليس كمجلس وهم اخبروني بذلك وكنت اساندهم لانهم من مدينتي ووطنيون . ( لم اعترض حتى عل جماعة شيخ الي الذين شتموني).
ثالثا : ان المجلس الوطني لم يشارك بتاسيس المجالس المحلية وانسحب فؤاد عليكو بعد اول اجتماع وتركونا انا ودلدار بدرخان وازاد عثمان وشيخ البوبنة احمد نبهان وحدنا امام الائتلاف والجيش الحر والحكومة المؤقتة والخارجية التركية ( كل من في الاجتماع يعلم كيف كان موقفي وماذا جرى بيني وبين رئيس الائتلاف).
رابعا : كنت اتواصل بعد غصن الزيتون مع المهندس عثمان حسن وزهير حيدر وابو مريم العفريني وغيرهم لتكون المجالس والشرطة من اهل عفرين واعادة منظمة بهار لعفرين بينما المجلس الوطني كان يطلق التصريحات الخلبية فقط ضد تركيا.
خامسا : الخارجية التركية لم تدعو المجلس الكردي بل دعتنا نحن ( زهير علي وازاد عثمان وكفاح والشيخ نبهان ) كممثلين لعفرين وانا كناطق رسمي للمجلس لم البي الدعوة لاعتراضي على الظلم ولاني كنت قد طالبت من نائب وزير الخارجية التركية العفو العام عن المساجين ب ي د في عفرين ( والحاضرون يعلمون )
سادسا: كنا انا ومحمد شيخ احمد وحسين مصطفى نسهر للصباح لتجهيز ملف كل مرشح ولمدة عشرين يوما ( ١١٥ مرشح) . وجهزنا ملف لترشيح الشرطة وملف لمساعدة الفقراء وكنا نضطر للنوم بالمكتب احيانا ولم نرى قياديا من المجلس سهر معنا ليلة واحدة.
سابعا : للاسف لايستطيع اي قيادي بالمجلس الكردي دخول عفرين لانهم محظورون واعضاء المجالس الذين كانو منتمين لهم لايجرؤون على رفع علم المجلس ولا علم كردستان بل لايجرؤون عل القول انهم من حزب كردستاني في عفرين واي شخص فيهم يعمل اي اجتماع سوف يتم ضربه كما جرى مع داوود عمر واحمد بكر وغيرهم من المناضلين وشريكهم الائتلاف يضحك بوجههم باربيل ويبصق عليهم في تركيا.
ثامنا : عفرين بعيدة عن البحر ولن تصل البشمركة لها فالعالم كله باعها لتركيا وان خرجت تركيا ستعود للحكومة السورية الجديدة واذا انتظرتم لعام ٢٠٢٣ سنصبح اقلية في عفرين وكوباني وقامشلي فارجو ان تساهمو في عودة اهل عفرين واطلاق سراح السجناء ومساعدة الفقراء بدل اطلاق الشعارات.
اخيرا كل ماقلته هنا لدي اثبات وتسجيلات صوت وصورة ورسائل واتساب محتفظ بها عدا عن شهادة من ذكرتهم.
اخلاصنا خلاصنا
حسن شندي
هولندا

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لفهم كيفية استخدامك لموقعنا ولتحسين تجربتك. من خلال الاستمرار في استخدام موقعنا ، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط. سياسية الخصوصية

جمع البيانات
عند استخدام الموقع قد تصادف مناطق مثل المنتديات أو خدمات الفيديو حيث يتم الطلب منك كمستخدم إدخال معلومات المستخدم الخاصة بك. يتم استخدام مثل معلومات المستخدم هذه فقط للهدف التي يتم جمعها من أجله، وأي أغراض أخرى يتم تحديدها في نقطة الجمع وذلك بالتوافق مع سياسة الخصوصية هذه. لن نقوم بالإفصاح عن أي من معلومات المستخدم التي توفرها لطرف ثالث دون إصدارك الموافقة على ذلك، باستثناء ضرورة توفير خدمات قمت بتحديد طلبها.
إلغاء الاشتراك
تستطيع عندما تريد سحب موافقتك على استلام مخاطبات دورية بخصوص المواصفات، والمنتجات، والخدمات، والفعاليات وذلك عن طريق الرد على وصلة "إلغاء الاشتراك" في المخاطبات القادمة منا. الرجاء ملاحظة أننا لن نقوم بالإفصاح عن معلومات المستخدم الخاصة بك لطرف ثالث لتمكينه من إرسال مخاطبات تسويق مباشرة لك دون موافقتك المسبقة على القيام بذلك.
الملفات النصية (كوكيز)
يتوجب عليك أن تعلم أنه من الممكن أن يتم جمع المعلومات والبيانات تلقائيا من خلال استخدام الملفات النصية (كوكيز). وهي ملفات نصية صغيرة يتم من خلالها حفظ المعلومات الأساسية التي يستخدمها موقع الشبكة من أجل تحديد الاستخدامات المتكررة للموقع وعلى سبيل المثال، استرجاع اسمك إذا تم إدخاله مسبقا. قد نستخدم هذه المعلومات من أجل متابعة السلوك وتجميع بيانات كلية من أجل تحسين الموقع، واستهداف الإعلانات وتقييم الفعالية العامة لمثل هذه الإعلانات. لا تندمج هذه الملفات النصية ضمن نظام التشغيل الخاص بك ولا تؤذي ملفاتك. وإن كنت تفضل عدم جمع المعلومات من خلال استخدام الملفات النصية، تستطيع اتباع إجراء بسيط من خلال معظم المتصفحات والتي تمكنّك من رفض خاصية تنزيل الملفات النصية. ولكن لا بد أن تلاحظ، أن الخدمات الموجهّة لك شخصيا قد تتأثر في حال اختيار تعطيل خيار الملفات النصية. إذا رغبت في تعطيل خاصية إنزال الملفات النصية اضغط الرابط هنا للتعليمات التي ستظهر في نافذة منفصلة.

اغلاق