اخبار العالم

طرفا حرب اليمن يتفقان على بدء سحب القوات من الحديدة

قالت الأمم المتحدة إن طرفي حرب اليمن وافقا على البدء في سحب القوات من ميناء الحديدة الرئيسي بموجب اتفاق برعاية المنظمة الدولية، وذلك في أعقاب جهود دبلوماسية على مدى أسابيع لإنقاذ الاتفاق المتعثر بخصوص من يجب أن تؤول له السيطرة على المدينة الساحلية.

وجاء في بيان أصدره مكتب المتحدث باسم الأمم المتحدة ”الطرفان توصلا إلى اتفاق بشأن المرحلة الأولى من إعادة الانتشار المتبادل للقوات“. ولم يذكر البيان تفاصيل بشأن ما جرى الاتفاق عليه.

وتنص المرحلة الأولى على انسحاب الحوثيين من موانئ الحديدة والصليف ورأس عيسى يقابله انسحاب لقوات التحالف بقيادة السعودية من الضواحي الشرقية للمدينة حيث احتدمت المعارك قبل سريان وقف لإطلاق النار في 18 ديسمبر كانون الأول.

وقال محمد علي الحوثي رئيس اللجنة الثورية العليا في جماعة الحوثي إن قوات جماعة الحوثي ستنسحب من ”مينائي الصليف ورأس عيسى خمسة كيلو“ بينما تتراجع قوات الحكومة ”إلى شرق مطاحن البحر الاحمر بكيلو واحد“.

ويسيطر الحوثيون على الحديدة، نقطة الدخول الرئيسية لمعظم المساعدات إلى اليمن ووارداته التجارية، بينما تحتشد القوات اليمنية الأخرى التي يساندها تحالف تقوده السعودية على أطرافها.

رويترز

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق