شؤون ثقافية

سقطتْ عن صهوة العمر

·
سقطتْ عن صهوة العمر
 
القس جوزيف إيليا
 
 
سَقَطَتْ عن صَهْوةِ العُمْرِ
وقالت :
– ربّما
لمْ أُحسِنِ التّحليقَ كالعصفورِ
فاغفِرْ ليْ انكساريْ
ولْيَجِئْني منكَ
ما يجعلُ مِنْ أجنحتي سيفًا
بهِ أقطعُ أوصالَ السُّقوطْ
 
وانتظِرْني
بعدَ هذا امرأةً أخرى
ستجري بابتهاجٍ
نحوَ عمْرٍ آخرٍ
يلثِمُ عينيها
لتصحوْ
وتغنّي
كلماتٍ
كتبتْها
غيمةٌ لمْ تنكسِرْ يومًا أمامَ الرِّيحِ
وانسابتْ
بشِرْيانِ فضاءٍ
أبْعدَ الإعياءَ عنها
والقُنوطْ
 
سَقَطتْ عن صَهْوةِ العُمْرِ
وغامتْ عينُها
لكنّها قامت
وسارت مثْلَ ظبيٍ
وبلونِ الوردِ
صارت
ترسُمُ الآتيْ
الّذي تهوى
بآلافِ الخُطوطْ
 
وتقولُ :
– اليومَ إنّي
لمْ أعُدْ خائفةً عاجزةً
وانظُرْ
إلى كفِّيْ
وقد صِرتُ بها أُمسِكُ
في أزمنتي كلَّ الخيوطْ
———————–
القس جوزيف إيليا
١٤ – ٢ – ٢٠١٩

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق