الأخبار

توجه 200 مقاتل من أبناء الرقة للمشاركة في حملة غضب الفرات

توجه 200 مقاتل من أبناء الرقة للمشاركة في حملة غضب الفرات
توجه 200 مقاتل من أبناء الرقة إلى المشاركة في حملة غضب الفرات، وذلك بعدما أنهوا دورة تدريبية دامت شهراً.
وخرجت اليوم أكاديمية الشهيد عزيز دورة تدريبية عسكرية لـ200 شاب من أبناء الرقة حلمت اسم دورة “الشهيد جكدار” المقاتل في قوات سوريا الديمقراطية والذي فقد حياته في الـ25 من شهر آذار المنصرم في بلدة الكرامة، وذلك بعد تلقيهم تدريبات عسكرية على يد خبراء من قوات سوريا الديمقراطية والتحالف الدولي.
تخريج الدورة جاء في مراسم شارك فيها ممثلون عن مؤسسات الإدارة الذاتية الديمقراطية في مدينة كري سبي، وقياديين في قوات سوريا الديمقراطية ووحدات حماية الشعب.
مراسم التخريج بدأت بعرض عسكري قدمه المقاتلون المتخرجون من الدورة، ومن ثم ألقى القيادي في وحدات حماية الشعب أشرف روج آفا كلمة أشاد فيها بدور قوات سوريا الديمقراطية بتحرير مناطق الشمال السوري من مرتزقة داعش, وهنأتخريج الدورة على المقاتلين.
كما وألقى باسم العشائر العربية شيخ حمد الشحاذة كلمة قال فيها: “نحن أصحاب الأرض، علينا أن نحررها ونحميها من كل أيادي الإرهاب الذي يشكل خطراً على مستقبل وطننا”.
مشيراً أن أبناء مدينة الرقة وريفها مصرون على هزيمة داعش وتحرير مدينة الرقة، شاكراً في ختام حديثه كل المساهمين بتخريج الدورة وإعداد القوات العسكرية التي تعتبر الحامية للأرض والعرض وفقاً لما جاء على لسانه.
وتلاها كلمة باسم الإدارة الذاتية الديمقراطية في مدينة كري سبي ألقاها إبراهيم عيسى الهنداوي الذي هنأ بدوره الانتصارات التي حققتها قوات سوريا الديمقراطية وتحرير مساحات واسعة من أراضي الشمال السوري, مشيداً بالبطولات التي تقدمها القوات في جبهات القتال.
وفي النهاية قال الهنداوي: “إن هذه الأرض لنا ويجب أن نحميها من كل القوات الاستعمارية والراديكالية”.
وانتهت مراسم التخريج بعقد حلقات الدبكة من قبل المتخرجين من الدورة وترديد الشعارات التي تمجد الشهداء.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق