اخبار العالم

فرنسا تستدعي سفيرها من إيطاليا عقب اختلاف الدولتين على عدة قضايا وتصاعد التوتر بينهما

شيلان أحمد _xeber24.net _وكالات

استدعت فرنسا سفيرها من إيطاليا بعد ما وصفته باريس بأنه هجمات متكررة لا أساس لها من قبل القادة السياسيين الإيطاليين في الأشهر الماضية وحثت روما على العودة إلى اتخاذ موقف أكثر ودا.

وأوضحت المتحدثة باسم الخارجية أن “التدخلات الأخيرة تشكل استفزازا إضافيا وغير مقبول”، بعدما التقى نائب رئيس الوزراء الإيطالي، لويجي دي مايو، محتجين من “السترات الصفراء” في فرنسا.

وأضافت أن هجمات إيطاليا لم يسبق لها مثيل منذ الحرب العالمية الثانية وقالت إن ”الاختلاف شيء والتلاعب بالعلاقات من أجل أهداف انتخابية شيء آخر“.

ووجه نائبا رئيس الوزراء الإيطالي ماتيو سالفيني وهو من حزب الرابطة اليميني، ولويجي دي مايو من حركة (5-نجوم) الشعبوية المناهضة للمؤسسات انتقادات لاذعة للرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون بشأن مجموعة من القضايا.

وقال بيان وزارة الخارجية الفرنسية ”كل هذه الأفعال تخلق وضعا خطيرا وهو ما يثير تساؤلات بشأن نوايا الحكومة الإيطالية تجاه فرنسا“.

وشهدت العلاقات بين إيطاليا وفرنسا توترا متصاعدا في الأسابيع الأخيرة، بعد تبادل الدولتين حربا كلامية في عدد من القضايا، أبرزها الملف الليبي وتدفق المهاجرين، وحركة السترات الصفراء الاحتجاجية في فرنسا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق